ملف "طريق الشعب" عن تظاهرات الجمعة 7 نيسان

متظاهرو ساحة التحرير:

التغيير قادم لا محالة وان غدا لناظره قريب

 

 طريق الشعب - رعد محمد

شهدت ساحة التحرير يوم الجمعة، تظاهرة حاشدة ضمت آلاف المواطنين المطالبين بتغيير مفوضية الانتخابات وقانون الانتخابات اللذين ساهما بشكل حاسم في الابقاء على ذات القوى المتنفذة والتي قادت البلاد الى الخراب الشامل في كل المجالات الامنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية .

وكانت التظاهرة بدأت بنشيد موطني ثم كلمة للشيخ مسلم نصيف شيخ عشائر الزبيد الذي حيا المتظاهرين ودعا الى برنامج للاصلاح متفق عليه مع القوى التي تنشد التغيير.

ثم كانت وقفة للاهازيج والاشعار التي تندد بالفاسدين بعدها تليت بعض المطالب التي ينشدها المتظاهرون حول تغيير مفوضية الانتخابات وقانون الانتخابات وكشف الفاسدين ومحاسبتهم.

وفي كلمة للجنة بغداد التنسيقية القتها الناشطة ايمان السهلاني قالت: ان مطالبتنا بالاصلاح ومحاربة الفاسدين هو ما يقض مضاجع المتنفذين. وطالبت بعدم التستر على جرائم سبايكر وسقوط الموصل وغيرها ، وأكدت أن المتظاهرين مستمرون وصولا الى اعلى مستوى من التنسيق بين قوى الحراك الشعبي.

فيما اشار الناشط الدكتور اثير الجاسور في كلمة لتنسيقية مستمرون ان التغيير قادم لا محالة وخاطب المتظاهرون بانكم تحاربون الفساد هنا واخوانكم يحاربون الارهاب في الجبهات.

وكانت للهوسات والاهازيج مرة اخرى فعلها الحماسي للجمهور ليختتم الناشط المدني احمد عبد الحسين في بيان للجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات مذكرا ان 85 اسبوعا متواصلا من التظاهر رغم التخويف والتخوين والمكائد والتمادي في غلهم الى سفك الدماء ولم يكتفوا حتى وصل الامر الى التهديد بالاغتيال.. وقال: ان وقفتكم هذه ستكتب بحروف من ذهب واننا ماضون في منهجنا السلمي ولن نحيد عنه ونواصل المطالبة بتغيير قانون الانتخابات والمفوضية بما يحقق العدالة وان سلطة الفساد بدأت تتهاوى وان العراق سينهض عما قريب وان غدا لناظره قريب.

اهالي  بابل يجددون

مطالبهم بالإصلاح

تظاهر حشد من أهالي محافظة بابل يوم الجمعة أمام مبنى المحافظة مجددين مطالبهم ومؤكدين على أهمية الإصلاح والتغيير.

وأكد عقيل الربيعي عضو مجلس المحافظة الذي لازم التظاهرات منذ انطلاقها في تصريح لـ"طريق الشعب": ان نهج المحاصصة لا يزال هو السمة المحركة لكل اعمال الحكومة المحلية وهناك هوة واسعة بين ما يريد الشعب وبين المتنفذين وامور المدينة تدار من قبل الكتل المسيطرة على صنع القرار بإدارة المؤسسات الخدمية والمهمة وما نراه من تردي الواقع الخدمي ما هو الا نتاج ذلك. وأوضح الربيعي ان موضوعة نقل الصلاحيات بالرغم من أهميتها لكن تزامنها مع الوضع المالي للبلد ووجود نفس العقليات التي تدير مفاصل الحكومة سوف يفقدها قيمتها .

وكانت من بين الشعارات المرفوعة رفض المفوضية والقانون المقترح الجديد والذي وجد المتظاهرون انه يضيق من أفق المشاركة السياسية ويبقي على كتل محددة.

كما قدم د سلام حربة كلمة حيّا فيها انتصارات الجيش العراقي والقوات المساندة له في الموصل وشدد على اضاعة فرص التغيير الحقيقية التي حدثت عام ٢٠٠٣ بعد ان تقاسموا السلطة وابتلعوا الميزانيات المهولة للدولة.

وتحرك المتظاهرون سيرًا باتجاه منطقة باب الحسين بهتافات المدنية ورفض الفساد والقتل والارهاب.

 تظاهرة ميسان: مطلبنا تغيير قانون الانتخابات والمفوضية

  

طريق الشعب - مهند حسين

تظاهر ابناء محافظة ميسان أمس الأول مطالبين الحكومة ومجلس النواب بتغيير قانون الانتخابات والمفوضية.

وانطلق المتظاهرون من أمام مستشفى الزهراوي الجراحي متجهين إلى مبنى المفوضية مرددين شعاراتهم المطلبية بتغيير قانون الانتخابات حاملين معهم الاعلام العراقية ولافتات كتب على أحدها "تغيير المفوضية مطلب عراقي وطني" .

هذا وتحدث الناشط المدني علي المدني لـ "طريق الشعب" قائلاً: نحن مستمرون بمطالبتنا بتغيير قانون الانتخابات رغم صمت البرلمان الذي من المفترض أن يمثل الشعب ويلبي مطالبه المشروعة والدستورية ولكن مع الأسف تبين لنا ان البرلمان لا يمثل الشعب بل يمثل كتلهم المتنفذه وقادتهم فقط ، ولكننا عازمون على تغيير القانون المجحف الذي بات السرطان الحقيقي لصعود السراق على حساب الشخصيات والقوى الوطنية التي تمثل الشعب بحق وتتطلع الى طموحاته وأحلامه بالعيش الكريم.

كما وأضاف الناشط المدني شهدي الشرع: ان الأوضاع المتردية التي يعيشها المواطنون ما هي الا نتاج للسياسة الرعناء التي قادت البلد نحو المجهول فغياب الوعي السياسي وتفشي الوعي الطائفي لدى الساسة المتنفذين ماهو الا دليل على التردي الفكري ومحاولة السيطرة على مقدرات وثروات الشعب باللجوء الى الأساليب الرخيصة كالسيطرة على مؤسسات الدولة وجرها نحو الفساد المالي والإداري وجعلها تحت سيطرتهم بغض النظر عن الكفاءة والنزاهة وبعيداً عن روح المواطنة والوطنية. وأكمل الشرع قائلا: بصفتنا مواطنين ونعيش على هذه الأرض فمن واجبنا حماية مؤسساتنا وممتلكاتنا من الفساد والمحسوبية والتبعية للكتل المتنفذة فلن نحيد عن مطالبنا بتغيير قانون الانتخابات وكذلك المفوضية الا مستقلة .

وختم المتظاهرون تظاهرتهم بترديد النشيد الوطني .

ابناء  كربلاء: تغيير المفوضية

وقانون الانتخابات مطلب شعبي

طريق الشعب -  عبد الواحد الورد

بالرغم من سوء الاحوال الجوية، احتشد المئات من ابناء مدينة كربلاء مساء امس الاول الجمعة امام مبنى المحافظة مطالبين بالاصلاح والتغيير الشامل، وتغيير مفوضية الانتخابات وقانون الانتخابات.

وردد المحتشدون النشيد الوطني، مشيرين بعلامات النصر بايديهم، ملوحين بالاعلام العراقية، ورددوا هتافات تقول: لبيك يا عراق.. لا للفساد ..ولا لتزوير بطاقات الاقتراع.. نعم للنزاهة والوطنية.

هذا والقى بعض الشعراء الشباب الناشطين قصائد وطنية حماسية، عبرت عن السخط والغضب الشعبي، لما آل اليه مصير البلد والمواطن نتيجة لفساد السلطة والبطالة والمحسوبية، كما ردد المتظاهرون اهازيج حماسية منها "ثورتنا عدل واصلاح.. سلمية ضد الحرامية".

الطفل جعفر الخفاجي صدح بقصيدة وطنية أمام المتظاهرين، اشار فيها الى طبقة الفقراء والكادحين وما يعانونه من عوز واقصاء وتهميش، وعاب على السلطة فسادها واهدارها للمال العام .

من جانب آخر القى الناشط المدني مهدي الدهش احد وجهاء مدينة كربلاء كلمة أمام الجموع المحتشدة، حيا فيها صمودهم وطالبهم بالتراص والتلاحم قائلا: ان قانون الانتخابات الحالي اسس للطائفية والمحاصصة. وطالب بالتحشيد والاستمرار بالتظاهر حتى يتحقق التغيير وتوضع الاسس الصحيحة لبناء الدولة المدنية الديمقراطية.

البصريون يتظاهرون من اجل الاصلاح وضد خصخصة الكهرباء

طريق الشعب - أحمد العكيلي

تظاهر المئات من أهالي محافظة البصرة يوم الجمعة، أمام ديوان محافظة البصرة وسط اجراءات امنية مشددة.

واحتشد المواطنون شبابا ورجالا ونساء وهم يهتفون ضد ارتفاع أجور جباية الكهرباء، وما له من تأثير سلبي على الحياة المعيشية للمواطن، مطالبين بتوحيد الجهود نحو دعم ومساندة القوات الامنية والتشكيلات المساندة الاخرى وهي تخوض حربا شرسة ضد عصابات داعش لتحرير مدينة الموصل .

وشدد المتظاهرون على أن يكون هناك إصلاح شامل لجميع مفاصل الدولة ، دون تسويف ومماطلة تجاه مطالب المحتجين .

الناشط الشبابي فقار سلام قال لــ "طريق الشعب": اننا نخرج كل جمعة من أجل تحقيق الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي، وأن تكون هناك وقفة حقيقية من قبل الحكومة تجاه مطالبنا المشروعة، مؤكدا سنستمر حتى تحقيق الدولة المدنية الديمقراطية والعدالة الاجتماعية.

وأجمع المتظاهرون على مطلب تغيير مفوضية الانتخابات وتشكيلها على اساس النزاهة والكفاءة بعيداً عن المحاصصة الطائفية والحزبية الضيقة، فضلاً عن تشريع قانون انتخابي عادل، قانون لا يقصي ويحد من المشاركة الواسعة، ويكون فيه توزيع المقاعد عادلا لجميع القوى المشاركة .

تظاهرة الناصرية تطالب

بتغيير مفوضية الانتخابات

 طريق الشعب - باسم صاحب

تجمع حشد غفير من أبناء الناصرية عصر يوم الجمعة في ساحة الحبوبي ثم توجهوا الى بناية مجلس المحافظة مطالبين بتغيير مفوضية الانتخابات وقانون الانتخابات وكذلك رفض خصخصة الكهرباء وتوفير مفردات البطاقة التموينية .

وقال المتظاهر سليم العبودي لـ "طريق الشعب": ان في مقدمة مطالبنا تغيير كادر مفوضية الانتخابات الحالية المنضوية تحت خيمة الأحزاب المتنفذة وتعديل قانون الانتخابات الذي يهمش ويقصي الأحزاب الوطنية والديمقراطية ويجعل حظوظها ضعيفة جدا في التمثيل التشريعي والتنفيذي. وأضاف العبودي: ولا ننسى مطالبتنا بمحاسبة الفاسدين وتقديمهم للقضاء.

كما قال حامد سالم، أحد المشاركين في التظاهرة، أنه تبقى مطالبنا مستمرة وبشكل سلمي ونؤكد من خلال وقفتنا أمام مجلس المحافظة على العديد من المطالب الضرورية والمهمة منها رفضنا لخصخصة الكهرباء وسنتظاهر بصورة مستمرة من اجل إلغائه وكذلك تسويف البطاقة التموينية ومصادرة مفرداتها من المواطن الفقير، نطالب بإعادتها وخاصة مادة الطحين التي لم توزع منذ أكثر من شهرين.

جماهير الديوانية: ليمثل الفاسدون امام القضاء

 طريق الشعب - عادل الزيادي

انطلقت تظاهرة جماهيرية في الديوانية عصر يوم الجمعة، من امام جامع المصطفى وبمشاركة الشرائح منددة بالمفسدين واساليبهم الملتوية في كسب رضا البسطاء وشراء اصواتهم استعدادا للانتخابات القادمة.

وطالبوا بتغيير قانون الانتخابات الذي يصادر اصوات الناخبين بغير حق ورفض تشكيلة المفوضية الحالية لانها بنيت على المحاصصة المقيتة.

وردد المتظاهرون شعارات عدة وهم متجهون الى بناية مجلس المحافظة، منها (هذا عهد هذا قسم- ما ننتخب منكم صنم)، (تقشف صاير بالبلد- وانتو ا نهبتونه)، (احرار ما نسكت بعد- يالسلبت نفط البلد).

المتظاهر كريم لعيبي مهوش  تحدث الى "طريق الشعب" قائلاً: لن نتنازل عن حقنا في ازاحة الفاسدين من سدة الحكم لانهم اغتصبوا حقوقنا عنوة ولم يمثلونا ولابد من اعتماد من نجد فيه الاهلية والوطنية لادارة هذا البلد .

ومن جهة اخرى نظم انصار التيار المدني الديمقراطي وقفتهم الاحتجاجية الاسبوعية على ساحة الراية منطلقين من مواقفهم المبدئية في كشف الفاسدين ومحاسبتهم قضائيا ورفض قانون الانتخابات الجائر. وتخللت الوقفة اهازيج شعبية نصرة لقواتنا المسلحة في عملياته العسكرية وسحقه لقوى الاهاب وداعش وعودة اراضينا الى اهلها.

وقد شارك في الوقفة العديد من الشرائح من المثقفين والاكاديميين والفنانين ووجوه اجتماعية .

جماهير النجف: اقرار قانون انتخابات عادل مطلب ملح

طريق الشعب - احمد عباس

تظاهر حشد من جماهير النجف ، عصر يوم الجمعة، على حدائق مجسرات ثورة العشرين ، منددين بالفساد والمحاصصة الطائفية ومطالبين بقانون انتخابي عادل ينصف الجميع ، من اجل تحقيق الاصلاح والتغيير ، وتشريع القوانين الكفيلة بحماية المواطنين وتوفير الخدمات .

وطالب المتظاهرون بابعاد مفوضية الانتخابات عن المحاصصة واختيار مجلس مفوضيه نزيه وكفوء قادر على حماية اصوات الناخبين والحفاظ عليها من السرقة والضياع، بالاضافة الى ذلك نددوا واستنكروا الاجراءات الاخيرة التي قامت بها الحكومة المركزية لقطع رواتب الموظفين والمتقاعدين وحذروا من المساس بقوتهم وقوت عوائلهم .

وردد المتظاهرون اهازيج ادانت الفاسدين والسراق وطالبتهم باعادة الاموال المنهوبة ، ومنها : ( اجونا للوطن سراق سلابة / لااخلاص عدهم للوطن وترابة / كل اصلاح ماعدهم كسر بجمع جذابة / وين الثاروا بالعشرين اليوم الغيرة تبين ) و ( اجونه من الغرب حكام علينا اتلملمت اشكال / بسم الدين خدعونا ماخلو ستر علحال /انهض وسحك الدجال / اتحذر زين اتحذر كلها تريد اتبوك (.

 واخيرا رددوا النشيد الوطني ( موطني -- موطني ) وبصوت واحد لتختتم التظاهرة.

متظاهرو السماوة يطالبون بمحاسبة سراق المال العام

وتغيير قانون الانتخابات

طريق الشعب - عبدالحسين ناصر

تظاهر المئات من أهالي السماوة عصر يوم الجمعة في كورنيش السماوة وهم يرددون هتافات تطالب بمحاسبة سراق المال العام وتغيير مفوضية وقانون الانتخابات وتحسين الخدمات وخاصة الكهرباء والصحة والبلديات ومفردات البطاقة التموينية .

في بداية التظاهرة القى الناشط المدني يحيى محمد طربال بيان تنسيقية أبناء المثنى والذي جاء فيه :

إن حركة الدفاع عن مصالح الشعب الاقتصادية والسياسية والمهنية والمعيشية تزامنت مع تأسيس الدولة العراقية .وقدم روادها الأوائل المناضلين الشجعان تضحيات جسيمة بتعرضهم للاستشهاد والسجن والتعذيب والمطاردة وشظف العيش ولم تتوقف بكافة العهود التي مرت على العراق وبعد التغيير لم تتوقف الاحتجاجات الشعبية واشتدت التظاهرات السلمية .

وأضاف طربال ان الهدف السامي من هذا الحراك هو ان يعيش الشعب حرا وسعيدا ويتمتع بثرواته الوطنية ومحاسبة الفاسدين الذين انهكوا ميزانية العراق بالسرقة وعبثوا بمقدراته والبنى التحتية .

بعدها اتجه المتظاهرون الى مبنى مفوضية الانتخابات في المحافظة، وهم يحملون الاعلام العراقية  يتقدمهم المتظاهر محمد مكطوف بهتافاته الحماسية (اطلع ياشعب لاتكول شعلية باسم الدين باكونه الحراميه) (كلا كلا للفساد نعم  نعم للعراق).

وأمام مفوضية الانتخابات القت الناشطة المدنية ساهرة عبد الامير كلمة جاء فيها :

في هذه الفترة يتجه المتنفذون في السلطة على العكس من تطلعات الشعب الساعي للديمقراطية والعدالة الاجتماعية ومن خلال تقديم الحكومة مشروع مجالس المحافظات والذي مضمونه إقصاء القوائم التي لا تنتمي للمحاصصة من خلال اعتماد نظام سانت ليغو المعدل والذي شرع حسب ما ارادته الكتل المتنفذة لادامة هيمنتها وإبعاد المدافعين الحقيقين عن مصالح الشعب.

وطالبت ساهره بكلمتها أبناء المحافظة بالوقوف في وجه هذا المشروع لانه يخدم فقط القوى المتنفذة ولا يخدم الشعب  لذا نطالب بالضغط الجماهيري السلمي وتشكيل حكومة كفاءات مهنية من وطنيين مخلصين وتغيير قانون الانتخابات ينسجم مع مطالب المتظاهرين ﻻ مع القوى المتنفذة.

وبارك المتظاهرون انتصارات قواتنا المسلحة البطلة والحشد الشعبي وأبناء العشائر بمناسبة انتصاراتهم في قواطع عمليات قادمون يا نينوى في الجانب الايمن من الموصل.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جريدة "طريق الشعب" ص الاخيرة

الاحد 9/ 4/ 2017