ستنا فاطنة (أم النصر )..!

(ليس عزاء ولا رثا ء فالعزاء والرثاء للشعب المغلوب على أمره)

شعر / عزالدين محمد على

الصفحة نظيفة حافلة

والشينة مافى وحاتك نادرة ..

محروسة يا السمحة أخت (مهيرة ورابحة)

وريثة (الكنداكة ) بت  (عازة )..

ومافيش كلام فى بناتنا سودانبة أمشاج متواصلة

قارية , وفاهمة , وبت ناس عزاز مناضلة ..

ربيتى أجيال ولسع فى معمعة النضال حاضرة

يا أم النصر ست البنات ليك بشير إيدى مادا  ..

يا أم أحمد سلام , سلام (فاطنة )

يكفيك فى زين السمح إنتى أخت (صلاح ومعاوية )

غابة الأبنوس نخلة تمر الفريق الشايلة     

بت حاج /أحمد ست النفس الصافية  ..

رفيقة الشفيع وللناس فى أم صفقا عراض نائبة

مشهود تاريخك نضيف فى الكتب مذكور رأئدة

كم كم قلتى وكم كم وقفتى قدام والناس خايفة

معروفة عند الناس جميع من وكتين شافعة ..

شيالة التقيل خيرك كتير , ركام ماهو لحظة عابرة

عين شمش وقمرة فى الليل طالعة ..

ست البنات أم النصر / فاطنة

( وعى أكيد ,, وعمرا مديد وحياة حافلة)

ياحرم الشفيع ست البنات المكافحة

الرسالة وصلت تمام واضحة ..

وبكفاحك الدروب الضلمة بقت فاتحة ؟!

وناس كتار أجيال وأجيال هم الطبقة العاملة  شا  يلة ..

تهز وترز تحت الشمس / قادرة

تعلم وتتعلم .. والدنيا ماشة ..!

وما بننساه (أب أحمد ) ومابنساك يا (فاطنة )

وإخجل ( دا وداك ) إنتى مستورة والرأس رافعة ..