كبلو: إيقاف تصدير ال 19 سلعة جاء متأخرا وغير كاف

كبلو : الاعتماد على زراعة القمح في مشروع الجزيرة لن يحقق النجاحات المطلوبة

قال عضو الكتب السياسي للحزب الشيوعي صدقي كبلو إن إيقاف تصدير ال19ـ سلعة جاء متأخرا ولم يكن كافيا ولم يشمل بعض السلع الغذائية مثل البسكويت والحلويات والعسل والمربى, كما انه لم يشمل سلعا غير غذائية مثل الأثاثات المنزلية والمكتبية والعربات الصغيرة، كما اغفل سلعا تأتي من الصين بكميات كبيرة وبنوعية رديئة وأضاف: ليس صحيحا ماورد على لسان رئيس قطاع المستوردين وأمينها العام في منبر سودانية 24 الاقتصادي على أن الاستيراد محصورا في التنمية فهناك ما يزيد على 2 مليار دولار من السلع التي إذا أوقف استيرادها لن يتأثر المواطن العادي ولا حركة التنمية.

كبلو أكد للميدان في تصريح خاص أن محاولات بعض المشاركين في المنبر باتهام الداعين إلى إيقاف هذه السلع بالتخلف هو دفاع عن فئة الرأسمالية الطفيلية فليس هناك من دعا أو قال إن هذه استفزازية بل قولنا إنها غير ضرورية مقارنة بالأدوية والقمح ومدخلات الإنتاج. وقطع  انه إذا كان إيرادنا من  العملات الأجنبية محدود يجب أن نوزعه توزيعا عادلا بين السلع الضرورية.

وزاد هم  يدافعون عن استهلاكهم  وأرباحهم ولا يهتمون بمستقبل الوطن ولا بأزمته الاقتصادية ويتحججون بأنهم يخدمون عاملين في هذا القطاع، وأشار كبلو إلى أن إيقاف سلع مثل المربى والبسكويت والحلوى يمكن المصانع المحلية من تشغيل أضعاف ما يخدمونه من مستخدمين، والمح عضو المكتب السياسي للشيوعي إلى أن المستخدمين في التجارة أقل من المستخدمين في الإنتاج.

وبين قائلا: لقد أرادت الطفيلية أن تدافع عن مواقعها من خلال منبر قناة 24 الاقتصادي، وحول أزمة الزراعة في السودان أوضح

أن القمح يشكل أحد البنود الرئيسية في وارداتنا ما لم نستطع تطوير وتنمية زراعة القمح في السودان فان هذه الفاتورة ستظل احد أسباب الضغط على الميزان التجاري وشدد على ضرورة التركيز على  زراعة القمح في أقاليم النيل والشمالية وشمال كردفان ودارفور باستخدام طرق الري المختلفة: الري من النيل أو الآبار الارتوزية واستخدام الأساليب الحديثة في الزراعة محددا بأنها  ستحقق اكتفاء ذاتيا وكشف أن الاعتماد على زراعة القمح في مشروع الجزيرة لن يحقق النجاحات المطلوبة نسبة للمناخ غير الملائم ومشكلات الري الحالية ومازال في الإمكان الاستفادة من الموسم الشتوي في الجزيرة بتنويع محاصيل  أخرى اثبت المزارعون نجاحها مثل البقوليات والبهارات أثبتت نجاحها على مستوى العائد المادي والإنتاج.

 تابعنا على

للاشتراك في وتس اب أخبار الحركة الجماهيرية احفظ الرقم 00249122970890 وأرسل عليه جملة ( اشتراك ب الوتس اب ).