القدال في ندوة “الشيوعي”: النظام الحالي فاشي وهو نتيجة تراكمات

وصف  القيادي بالحزب الشيوعي السوداني في المملكة المتحدة وايرلندا الدكتور محمد الحسن القدال “نظام الحكم الحالي في السودان بالفاشي    ورأى أن “الحكم الحالي في السودان نتيجة تراكمات وأخطاء كثيرة،  ”.

وأضاف ” قبل التفكير في اسقاط النظام لابد من التفكير في قضايا عدة في صدارتها الهوية والأرض والصحة والتعليم، ودعا إلى مواجهة هذه القضايا بشجاعة.

 

وكان القدال يتحدث في ندوة، نظمها الحزب الشيوعي السوداني في العاصمة البريطانية مساء  السبت (16 ديسمبر الحالي بعنوان “كيف انتهى السودان إلى دولة فاشلة”.

 

وركزت محاور الندوة على ” تعريف الدولة الفاشلة بحسب المعايير الدولية، وتحليل برنامج حركة اللواء الأبيض والخلل الذي شابها، والقصور في برنامج مؤتمر الخريجيين وسطحية ذلك البرنامج، ونقد برامج الأحزاب التي حكمت السودان منذ الاستقلال وأساب هشاشة الدولة السودانية، والمخاطر الإقليمية التي تهدد وجود السودان كدولة ، والمخرج.

وقال إن ” دولتنا هشة وفاشلة وحرامية”، مشيراً إلى أن السودان تبوأ المركز الثالث في قائمة الدول الفاشلة في العام 2013، ثم تبوأ المركز الخامس في العام 2017 (في الصدارة  دولة جنوب السودان و الصومال وافريقيا الوسطي واليمن والسودان)، ولفت إلى أن الموقع الخامس لا يعني تحسن الأوضاع في السودان ، وعزا ذلك إلى أن دولة جنوب السودان صارت أول دولة فاشلة، كما احتلت اليمن المركز الرابع.

 

وفيما أكد أن هناك تدهوراً عميقاً في الدولة السودانية، بسبب ” النظام الفاشي بقيادة الاخوان المسلمين”، رأى أن ” حكم الإخوان المسلمين للسودان طوال العقود الثلاثة الماضية هو تتويج لتراكمات سياسية أدت إلى أن تكون الدولة السودانية دولة هشة

 

وبشأن مستقبل السودان شدد على أهمية التركيز على قضايا أساسية تتمثل في ” الهوية والأرض والتنمية المتوازنة والبنية التحتية والتعليم والصحة وفصل الدين عن الدولة”.

”القدال اكد  أنه مع فصل الدين عن الدولة”، وأن ” النظام (نظام البشير) يجب أن يزول اليوم قبل الغد بانتفاضة محمية” و” ” أن  أهل دارفور هم غالبية أهل السودان بالأمس واليوم”، و” نحن ( الحزب الشيوعي) حزب صغير، لكن كانت لنا أدوار مهمة، وكما قال عبد الخالق محجوب نعمل لخلق الوعي من أجل التغيير”، وخلص إلى أن ” النظام ( في السودان) ضد الإنسانية  وحقوق الانسان

 تابعنا على

للاشتراك في وتس اب أخبار الحركة الجماهيرية احفظ الرقم 00249122970890 وأرسل عليه جملة ( اشتراك ب الوتس اب ).