حلفا الجديدة خارج الانتاج الزراعي لهذا الموسم

الخرطوم : الميدان

كشف  المزارع شعبان بتيك القيادى بالحزب الشيوعى بمنطقة حلفا الجديدة : ان ارتفاع تكلفة الإنتاج للزراعة هذا الموسم 17 ـ 2018 وخاصة  محصول القمح منعت   المزارعين من زراعة حواشاتهم. الأمر الذي جعلهم يخرجون من دائرة الإنتاج الزراعي هذا الموسم بالرغم من رفع الحكومة شعار الدعم للقطاعات الإنتاجية لموازنة العام الجديد 2018م وقال  ل(الميدان ) فى حوار  ينشر فى اعدادنا القادمة:

  يعاني المزارعون من عدم  وجود سياسات زراعية واضحة حيث ارتفع الشراء أكثر من مرة فبلغ سعر جوال سماد اليوريا لدى البنك الزراعي 450 جنيهاً بعدما كان في بداية الموسم 320 جنيهاً للجوال واضاف نسبة لعدم توفر التقاوي لدى هيئة حلفا الجديدة والبنك الزراعي توجه المزارعون    لشراء التقاوي من السوق وهي غير محسنة مع الأخذ في الاعتبار بأن القمح الذي تم حصاده في الموسم المنصرم كان مصاباً بآفة الصدأ،  ومضى قائلاً :

اما عن محصول القطن الذي تم تسعيره بمبلغ 160جنيه للقنطار الكبير ارتفعت تكاليف إنتاجه مع انتشار الآفات الزراعية الذي أدى إلى قلة الإنتاجية للفدان، 7 قنطار بدلاً عن 15 قنطار للفدان، فمدخلات الإنتاج من أسمدة وتقاوي وتحضيرات وخلافه تذداد يومياً مع ارتفاع الدولار في السوق الموازي في الوقت الذي ظل فيه سعر المنتجات الزراعية ثابتة ولمدى عدة سنوات الأمر الذي يعرض المزارعين إلى خسائر فادحة تعرضهم لدخول السجون بسبب السياسات الزراعية الغير مدروسة. الأمر الذي يستدعى توحيد جهود المزارعين في المشاريع المروية لوضع حد لهذه السياسات وتقليل المصروفات الإدارية وبيع المنتجات بالسوق الموازي أسوة بمدخلات الإنتاج الزراعي أو التخلي عن الزراعة وهذه هي عين ما يسعى إليه النظام للاستيلاء على الأراضي والحواشات وتدعها من المزارعين.

 تابعنا على

للاشتراك في وتس اب أخبار الحركة الجماهيرية احفظ الرقم 00249122970890 وأرسل عليه جملة ( اشتراك ب الوتس اب ).