الإمام.. رسام يتبع حياة النهر

يشارك هذه الأيام الرسام السوداني معتز الإمام في ملتقى الأقصر العاشر الدولي للتصوير، أو أبدى الإمام سعادته بالمشاركة حين قال الملتقى يضم كبار الفنانين.

يذكر أن الإمام شارك في عدد كبير من  المعارض الفنية في القاهرة مقر إقامته وفي أوربا حيث قدمت له دعوات عديدة وكتبت حوله مقالات أشارت إلى الطريقة التي يرسم بها والالوان الأفريقية التي يستخدمها، وأشير إلى أن لوحاته متوهجة وحاضرة كما قال الناقد المصري ياسر جعيصة:( لا تستطيع التفرقة بين اللوحات، لكن حين نقف أمام لوحات معتز الإمام تشعر على الفور أنه يستعمل ألوان من طينة نهر النيل، ألوان متوهجة حاضرة، ضربات فرشاة قوية واعدة).

واستطاع معتز الإمام أن يصور الحياة السودانية في أعماله، خاصة المتعلقة بحياة نهر النيل، وبحرفية عالية ساهم فيها تنوع مصادره المعرفية والثقافية، فقد تعرف خلال تجواله في السودان على ثقافاته المتعددة ولم ينحاز إلى ثقافة ويهمل آخريات.

 وفي حديثه قال ناصر سالم عن تجربة معتز الإمام:(المتأمل في رسوماته ستلفت انتباهه تلك الشخوص المنكفئة على ذواتها، شخوص بملامح غائمة وأجساد ضبابية تظهر في هيئة كتل لونية بالأكريليك – إن صدق تخميني - على خلفية سوداء كما لو أنها طارئة على هذا العالم، شخوص تتفق في حمل تعبير الشرود والحيرة على وجوهها التي لا نكاد نتبين ملامحها، وفاقم من حيرتها وشرودها، تموضعها في فضاء اللا مكان، إذ لا يحوطها في الأغلب إلا الفراغ والسديم، بل أن بعض اللوحات الأُخرى التجريدية بتداخل ألوانها ولا تعيينها لما هو مرسوم تبدو وكأنها أماكن طبيعية لم تدوسها قدم إنسان بعد، أماكن لا زالت تحتفظ بطهارتها الأولى ونقاءها البدائي، والفنان في لوحاته يبدو مشغولاً بقول شيء لا يستوعبه الرسم التشخيصي، ولهذا يتجه إلى التجريد في كل مرة لبلورة أحلامه ورسم هواجسه واقتراح بدائله، في ذات الوقت الذي يرسم فيه متخففاً من أعباء الأفتعال والأختلاق،  والألوان التي يستخدمها يصعب التعامل معها ولا يقدر على تطويعها لفكرته وللوحته إلا الفنان المتمكن من أدواته، صاحب الخبرة الواسعة، الفنان يرسم الناس في الشوارع والسيارات، يرسم حركة الحياة العادية، والتي قد لا تلفت انتباه أحد سوى أنها تصبح مدهشة وآسِرة لمَّا نراها متجسدة بالألوان الشفافة والنضِرة واللمسة الأولى والنهائية الواثقة التي يضعها الفنان بريشته بعد أن يغمسها في ماء الروح).

 تابعنا على

للاشتراك في وتس اب أخبار الحركة الجماهيرية احفظ الرقم 00249122970890 وأرسل عليه جملة ( اشتراك ب الوتس اب ).