الشيوعي اللبنانى يدعو إلى أوسع مشاركة دعماً للمطالب العمالية والنقابية

دعو المكتب السياسي للحزب الشيوعي اللبناني الشيوعيين وأصدقائهم للمشاركة في اعتصام 25 يناير 2018  في ساحة رياض الصلح، الذي دعا إليه الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين، والهيئات واللجان النقابية المستقلة. ويعتبر الحزب أن هذا الاعتصام يشكل محطة أساسية في العمل النقابي والاجتماعي في وجه تجليات التحالف الطائفي- الطبقي الجديد والذي بدأت بوادره بالتشكل، والذي سيصب في إطار إعادة تجديد مرتكزات النظام الطائفي وترسيخ علاقات المحاصصة واعادة توزيعها ومن جهة أخرى تأمين استمرارية سيطرة الرأسمال الريعي والمالي والعقاري على الاقتصاد اللبناني.

وفي هذا الاطار، تشكّل المطالب العمالية والاجتماعية المرفوعة في هذا الاعتصام جزءاً لا يتجزأ من البرنامج الصادر عن  الحزب بمناسبة إجراء الانتخابات النيابية، وهي تركّز على ضرورة تصحيح الأجور في القطاع الخاص وتجسيد الحقّ في الصحة والتعليم الرسمي والتقاعد والحماية الاجتماعية والسكن بما فيها قضية  قدامى المستأجرين، فضلاً عن إيجاد معالجات ناجعة وعادلة لأزمات المرافق العامة الأساسية من كهرباء ومياه ونقل عام ومعالجة النفايات وغيرها.

فلتتحدّ السواعد والجهود كي يكون اعتصام الخامس والعشرين من الشهر الحالي اعتصاماً حاشداً يمهّد الدرب أمام لقاء التداعي المزمع عقده في الرابع من شباط القادم بمبادرة من الحزب والذي ينبغي أن يجمع أوسع طيف من القوى الديمقراطية واليسارية كي تتولى بصورة شفّافة ومتكافئة تنسيق مساراتها ومواقفها عشية بدء المرحلة الأولى للانتخابات النيابية.

 

 

تابعنا على

رابط إذاعة صوت الثورة السودانية ( داخل السودان محجوب من قبل النظام يمكنك استخدام برامج الـ VPN )