بيان هام الى جماهير العاملين

 هبوا للدفاع عن حقوقكم المشروعة

 الى جماهير العاملين في كل مرفق

 الى النقابيين الشرفاء

  ترون بأم اعينكم ما آلت اليه الأوضاع في بلادنا الحبيبة الصامدة . هذا الارتفاع الجنوني غير المسبوق في اسعار السلع الضرورية . لقد تم في مساومة مفضوحة تخفيض وزن الرغيفة الى ما لاعين رأت ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر بدلاً عن أن تباع ثلاث رغيفات ب 5 جنيهات  وارتفعت قيمة الدولار الى اكثر من48 جنيها ما يعنى انخفاض القيمة الشرائية للمرتبات الى ما دون النصف في غضون شهر .

 هذا يعني فشل هذا النظام الشمولي ـ حكومة الجبهة الاسلامية ـ  وعدم قدرتها ورغبتها  وافتقادها الارادة السياسية والاخلاقية لتحسين الأوضاع المعيشية وتقديم خدمات صحية وتعليمية وبيئية في ابسط صورها وفشلها في تأهيل الصناعات الوطنية والمشاريع الزراعية .

 إنها حكومة نظام طفيلي ما عاد في طاقة الناس أن يتحملوا وجودها أكثر من هذا ما يحتم إسقاطها وكنسها  ورميها في مزبلة التاريخ، وإقامة البديل الوطني الديمقراطي الذي يحقق أماني الجماهير في الحياة الكريمة  والســــــلام الوطيد والتنمية المستدامة والحرية  وسيادة حكم القانون .

يا جماهير العاملين

 لقد تحصل حزبنا على نسخة من بيان الهيئة النقابية للحسابات بالسكة حديد. إننا في حزبنا اذ نثمن وبصورة خاصة الشق الذي يتحدث عن المطالب المتمثلة في رفع الاجور واستعادة مؤسسة الخدمات التعاونية والمطالبة بعقد اجتماع عاجل للجنة المركزية لمناقشة أوضاع العاملين.

 إننا في الحزب الشيوعي بعطبرة نهيب بكل جماهير العاملين في فرعياتهم وهيئاتهم النقابية ونقاباتهم العامة المطالبة بعقد الجمعيات العمومية لمناقشة ما آلت إليه احوال العاملين وأوضاع البلاد المزرية.

يا جماهير العاملين

 في الوقت الذي حددت فيه جهات رسمية أن احتياجات الحد الأدنى للمعيشة لأسرة مكونة من 5 أفراد قد بلغ 6 الف جنيه وأن الحد الأدنى للأجر لازال 625 جنيه ولقد أوصت هذه الجهات برفع الحد الأدنى إلى 1200 جنيه على الرغم أنه يكفي فقط مئونة 5 أيام .

 أن قيادة اتحاد العمال وفي اجتماعها بوزير المالية اتفقت معه على عدم زيادة الأجور والعمل على تركيز الاسعار .

 هكذا خانت  قيادة اتحاد العمال جماهير العاملين فتدنت المرتبات وانفلتت الاسعار.  وأخذ النظام يلقي اللوم على التجار زوراً والحديث عن فتح نوافذ البيع المخفض وتوفير قوت العاملين.

 لقد أعلن قادة النظام وهم يطبقون سياسة التحرير الاقتصادي وروشتة البنك الدولي أنهم لم يأتوا من أجل قفة الملاح انما اتوا في شان الله وما دروا أن حق الله هو حق الشعب وما في دين بلاعجين.

يا جماهير العاملين

 شددوا النضال ضد سياسات الغلاء والتجويع وسارعوا لعقد جمعياتكم العمومية  وأجبروا وحاصروا قياداتكم النقابية دفاعاً عن حقوكم المشروعة والعادلة وتجاوزوها أن دعى الامر وتخاذلت القيادات وكونوا لجان مقاومة الغلاء والتجويع دفاعاً عن حياتكم وحياة فلذات اكبادكم في الحياة الحرة الكريمة واللقمة الحلال وانطلقوا بشتى الاشكال والوسائل السلمية الممكنة والمتاحة التى تتفقون عليها .

وما نيل المطالب بالتمني

                ولكن تؤخذ الدنيا غلابا

اذا الشعب يوماً اراد الحياة

                  فلابد أن يستجيب القدر

وعاش كفاح ونضال الشعب السوداني 

 الحزب الشيوعي السوداني بمدينة عطبرة بيانا جم

4/2/2018

 

 

تابعنا على

رابط إذاعة صوت الثورة السودانية ( داخل السودان محجوب من قبل النظام يمكنك استخدام برامج الـ VPN )