الشيوعي العراقي يحيي حركة فتح

 

الاخ الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين المحترم

الاخ عباس زكي عضواللجنة المركزية المفوض العام للعلاقات العربية والصين الشعبية المحترم

تحية نضالية حارة

يسرنا في الذكرى الثانية والخمسين لانطلاقة حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، ان نتقدم لكم ولكل الفصائل والتنظيمات الوطنية الفلسطينية المناضلة وللشعب الفلسطيني الشقيق، بأحر واصدق التحايا الاخوية، ونشد على اياديكم وانتم تواجهون منذ عقود عديدة واحدا من اشد الانظمة الاستيطانية الاستبدادية العنصرية واكثرها عدوانية وشراسة.

اننا ومعنا كل اصدقاء الشعب الفلسطيني الشقيق ومناصري قضيته العادلة في العالم، نعبر عن دعمنا وتأييدنا لكل جهود المصالحة لطي صفحة الانقسام الفلسطيني واستعادة الوحدة الوطنية سياسيا وجغرافيا.

إن حزبنا الشيوعي العراقي على ثقة كاملة بأن نضال الشعب الفلسطيني الشقيق وكفاحه الطويل من أجل التحرر من نير الاحتلال وتقرير المصير وبناء الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس لابد ان يتكلل بالنجاح والنصر المؤزر.

 

 

                                                                                         الحزب الشيوعي العراقي

                                                                                          لجنة العلاقات الوطنية والعربية

                                                                                           بغداد - ٣٠ /١٢ /٢٠١٦

 

إدانة استهداف المسيحيين والايزيديين في بغداد مستمرة

 

منظمات: هيبة الدولة في كونها مدنية ديمقراطية اتحادية

تجسد طابع التعددية

أدانت هيأة الدفاع عن أتباع الديانات والمذاهب في العراق والمرصد السومري لحقوق الإنسان، الجرائم المرتكبة ضد عدد من المواطنين من أتباع الديانتين المسيحية والايزيدية في العاصمة بغداد.

 في لقائه مع نجوم الرياضة وروادها

رائد فهمي: برنامج حزبنا يولي القطاع الرياضي اهتماماً كبيراً

 

  التقى عصر الأربعاء الماضي الرفيق رائد فهمي سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي نخبة من نجوم الرياضة وروادها للتهنئة بنجاح أعمال المؤتمر الوطني العاشر للحزب. قدم الوفد الرياضي التهاني والتبريكات للرفيق فهمي في مناسبة تسنمه موقع  سكرتير اللجنة المركزية للمرحلة المقبلة.

 

صندوق التقاعد.. تحذيرات من افلاسه بسبب استدانة الحكومة منه

 

 

حذر المستشار المالي لرئيس الوزراء، حيدر العبادي، من إمكانية إفلاس صندوق التقاعد بالمتقاعدين، داعيا إلى ضرورة وضع خطة تضمن ديمومة تمويله وتوافر المبالغ اللازمة فيه.

 

بيان من التحالف الديمقراطي بالولايات المتحدة الامريكية


مجزرة نرتتي جريمة بشعة تضاف إلى السجل الدموي لنظام الجبهة الإسلامية الحاكم في السودان ...

 

مراجعة في أوراق عام 2016

اليسار العالمي .. محطات مهمة ونجاحات وتحديات جديدة

رشيد غويلب

نقدم في ما يلي عرضاً موجزاً لأهم المحطات والنجاحات والتحديات التي واجهت قوى يسارية سياسية واجتماعية عالمية مهمة في عام 2016، تابعتها "طريق الشعب". وبالتأكيد فان هناك الكثير من الفعاليات التي تستحق الاشارة والتناول، ولكن هذا ما سمحت به المساحة المخصصة للنشر. آملين ان يكون العام الجديد عاماً لمزيد من الانتصارات والنجاحات في مختلف بقاع الأرض.

 

امانة بغداد تعلن الجهاد!

 مرتضى عبد الحميد

استبشر البغداديون خيراً بانتهاء حقبة الزرق ورق، والصخرة الشهيرة التي سدت المجاري في مدينة الثورة، لا سيما وان الادارة الجديدة تنتمي الى التكنوقراط والجنس اللطيف في آن واحد. لكن شيطان الخواء والفساد قهقه من جديد، وهذه المرة بصوت عالٍ، مجهضاً حلم سكان العاصمة في رؤيتها نظيفة، مزدهرة، عامرة، بالخدمات اسوة بعواصم البلدان الاخرى، حتى الفقيرة منها.

 

التيار الديمقراطي يقدم التهاني.. ورائد فهمي يؤكد:

حريصون على تعزيز العمل المشترك

 

أستقبل الرفيق رائد فهمي، سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، وفد المكتب التنفيذي للتيار الديمقراطي الذي قدم التهاني بمناسبة نجاح أعمال المؤتمر الوطني العاشر.

وضم الوفد الزائر كلا من السادة نجيب محيي الدين ود.علي الرفيعي ود.عامر حسن فياض وهادي عزيز وكامل مدحت وفوزي البريسم والسيدة رجاء الخفاجي ورياض فرحان وحسام الغلاي.

وقدم الوفد التهاني في مناسبة نجاح انعقاد المؤتمر الوطني العاشر وما نتج عنه من وثائق ونداءات ومنها نداء للقوى والشخصيات المدنية.

من جانبه، أكد الرفيق فهمي أهمية تعزيز دور التيار الديمقراطي في العراق، حيث يعتبر ركيزة مهمة للعمل المشترك بين القوى والشخصيات المدنية والديمقراطية، مشدداً على حرص الحزب لأن يكون للقوى المدنية موقع بارز ومميز ومؤثر في الحياة السياسية العراقية.

هذا واتفق الجانبان على اهمية تعزيز وتنشيط عمل التيار الديمقراطي، وتوسيع صفوفه ليشمل كل المؤمنين بالدولة المدنية الديمقراطية.

وحضر إلى جانب سكرتير اللجنة المركزية للحزب، الرفاق د.حسان عاكف مسؤول لجنة العلاقات الوطنية، والرفيقان جهاد جليل وراهي مهاجر عضوا اللجنة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جريدة "طريق الشعب" ص1

الثلاثاء 27/ 12/ 2016

 

الشيوعي العراقي يدين الاعتداء ويؤكد: على الحكومة حماية مواطنيها

قوات الأمن تعتدي على صحفيين ونشطاء تظاهروا ضد اختطاف زميلتهم

 في عودة إلى أساليب القمع والحد من حرية التعبير والتظاهر، أعتدت القوات الأمنية المكلفة بحماية المنطقة الخضراء، أمس الاثنين، على صحفيين ونشطاء وفنانين تظاهروا في بغداد مطالبين بالكشف عن مصير الصحفية المختطفة أفراح شوقي.

قانون العشائر

معول جديد لهدم الدولة

 

                                                                                                                                مرتضى عبد الحميد

يتبارى سياسيو الدول الأخرى، في التقرب إلى شعوبهم، لضمان أصواتهم في الانتخابات القادمة، من خلال برامج ومقترحات تلبي مصالح هذه الشعوب، أو مصالح شرائح اجتماعية معينة. وفي حالة وصولهم إلى السلطة يحرصون على الإيفاء بها، أو بجزء منها على الأقل، إلا في عراقنا المبتلى بمتنفذين فقدوا كل شيء، عدا  الدجل، والأنانية، والتفنن بالاستحواذ على السُحت الحرام. كما أنهم مغرمون بمراكمة خيبات الأمل، لدى المواطن العراقي، ودفعه عمداً إلى هاوية اليأس واللا أبالية والعدمية.

كتب المحرر السياسي:

الاصلاح الأمني ضرورة

لوقف الهجمات الإرهابية

 

يشهد بلدنا هذه الأيام خروقا أمنية كبيرة، تتمثل في محاولات شرسة تقوم بها المجاميع الإرهابية عبر تفجيرات إجرامية، سقط ضحيتها ويسقط الكثير من المدنيين الأبرياء.

وقد انفجرت صباح امس في العاصمة بغداد، أربع سيارات مفخخة في مناطق مدينة الصدر وشارع فلسطين والزعفرانية، وعبوات ناسفة في مناطق أخرى. وهي جميعها امتداد للهجمة الإرهابية التي استهدفت ناحية القادسية في محافظة النجف، وللتفجير المفجع في سوق السنك ببغداد.

 

ياسر السالم في الكريمات:

حول المؤتمر العاشر ودور الشيوعيين في المرحلة الراهنة

 

  

في مناسبة نجاح أعمال المؤتمر الوطني العاشر للحزب الشيوعي العراقي، وتحت شعار "المؤتمر الوطني العاشر ودور الشيوعيين في المرحلة الراهنة"، ضيّفت منظمة الحزب في الصالحية/ اللجنة المحلية في الكرخ الأولى، الخميس الماضي، عضو اللجنة المركزية للحزب الرفيق ياسر السالم، في ندوة جماهيرية.

 

النظام الداخلي للحزب الشيوعي العراقي

 

تواصل "طريق الشعب" نشر وثائق الحزب الشيوعي العراقي، التي صادق عليها المؤتمر الوطني العاشر. وفي هذا السياق، ننشر نص وثيقة النظام الداخلي:

 

الاتحاد الإسلامي الكردستاني

يهنئ بنجاح اعمال المؤتمر العاشر

 

  

الى المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي

بعد التحية والاحترام..

بمناسبة انعقاد المؤتمر لحزبكم المناضل نوجه اليكم اجمل التهاني والتبريكات ونتمنى لكم الموفقية ايها المحترمون..

تعرفون ان توقيت انعقاد مؤتمركم حدث في وقت كان فيه العراق واقليم كردستان والمنطقة باكملها تمر في ظروف ضبابية تتطلب اليقظة. وتتوقع التغييرات الكبيرة التي قد تحدث في المنطقة.

نتمنى لمؤتمركم ان يخرج بالقرارات والتغييرات المتطلبة لمواجهة المرحلة، وتوظيفها لستراتيجية وقرارات وتوصيات المؤتمر لصالح الشعب العراقي والشعب الكردي والوطن. وان نخطو بسرعة خطوات عملية لتوحيد صفوف المكونات والاطراف والآراء المختلفة لنواجه الازمات الراهنة ونجتاز هذه الظروف الصعبة ومنها الحرب على داعش والمشاكل الاخرى.

نجدد تهنئتنا ونتمنى الموفقية لمؤتمركم.

 

                                                                                                                  المجلس السياسي

                                                                                                                الاتحاد الاسلامي الكردستاني

الحزب الاشتراكي الموحد بهولاندا

 PSU


د. محمد سلامي

تحية عالية, وبعد:

يشرف رفيقات ورفقاء  الحزب الاشتراكي الموحد فرع هولاندا الى احاطتكم علما انهم يودون التعارف وتبادل التجارب بينهم وبين منضاليكم بهولاندا . كما اننا مستعدون لتنسيق الجهود والعمل معا خصوصا فبما يتعلق بالقواسم المشتركة التي تجمعنا. خصوصا فيما يتعلق بشؤون الهجرة والعنصرية والتطرف.

 

الإصلاح في الرياضة العراقية

رسائل الماجستير وأطاريح الدكتوراه وضرورة معالجتها مشاكل القطاع الرياضي

 

                                                                                                                              الحلقة الثالثة عشرة

                                                                                                                               منعم جابر

تحدثنا في الحلقات السابقة من (الإصلاح في الرياضة العراقية) عن مجموعة أفكار ومقترحات ورؤى علمية لغرض إصلاح الواقع الرياضي ابتداءً بالقوانين الرياضية الحاكمة للمؤسسات الرياضية ومروراً بهيكلة المؤسسات وتبعيتها والجدية بتأسيس معهد وطني لإعداد القادة الرياضيين والاهتمام بالرياضة المدرسية التي هي أساس الرياضة العراقية وتحدثنا عن جمع واحتكار المناصب في المؤسسات الرياضية وأثرها السلبي في بناء التجربة الديمقراطية ومررنا على أهمية توزيع المنشآت والملاعب الرياضية على جميع مدن ومحافظات الوطن بعدالة وركزنا على ضرورة إقامة السباقات والمهرجانات الرياضية للصغار وتقليص وتأجيل منافسات المتقدمين وأكدنا في حلقاتنا الماضية على أهمية تنشيط دور ممثليات الاولمبية والاتحادات الرياضية في المحافظات وتفعيل دورها القيادي انطلاقاً من توسيع النظام اللامركزي للعمل الرياضي ...

واليوم نجد أن الإصلاح الرياضي لابد له أن يبدأ من منصة علمية قائمة على المعرفة والدراسة وهذه المنصة المطلوبة هي رسائل الماجستير وأطارح الدكتوراه العلميتين التي تتواجد العشرات منها على الرفوف العالية لكليات الرياضة وخاصة تلك التي قدمها الطلاب في السنوات السابقة وتلك التي بحثت وأوصت واستنتجت برسائلها وأطاريحها وبرامجها خطوات عملية لبناء رياضة علمية تنهض بواقع رياضة العراق .. ولابد للجامعات والمؤسسات العلمية أن توصي طلبتها الدارسين بأن يتحملوا قسطاً من المسؤولية وان يصرفوا جهداً إضافياً لتكون رسائلهم وأطاريحهم عملية تساهم في إصلاح الواقع الرياضي وبناء رياضة عراقية متطورة يستطيع بها ومن خلالها ولوج الساحة العالمية .

 

بالعلم والكفاءة نبني رياضة الوطن

 

 كثيرا ما نتحدث عن أهمية العلم والمعرفة ودورها في التأسيس لرياضة عراقية معافاة ومتطورة ولكننا في الواقع نجد أنفسنا بعيدين كل البعد عما نتحدث؟ وخاصة في القطاع الرياضي حيث نسعى إلى تهميش الكفاءات العلمية وتغييب حاملي الشهادات وإبعاد العلماء وتشويه صورتهم وإلغاء دورهم وان اضطررنا إلى قبول بعضهم او تقديم البعض الآخر فنعمل على إقصائه من العمل بحجة ضعف شخصيته او اهتزازه أمام الآخرين او قلة تجربته الميدانية وبالمقابل نجد تقديم البعض من الجهلة وأنصاف الأميين بحجة الخبرة الميدانية والتجربة الشخصية وهنا يتسلل البعض بالخبرة إلى مواقع قد لا يعرفها ولا يجيدها ! ولكن التجارب والأحداث أكدت بما لا يقبل الشك بأن العلم والكفاءة هما القوة الصادقة لبناء أية تجربة رياضية مع كل الاحترام والتقدير للخبرة الميدانية .. ولكن لو توفرت الشهادة العلمية والخبرة الميدانية لكان شيئا عظيماً .

 

ست عشرة كلية للرياضة ولكن!

 

 لو استعرضنا عدد كليات التربية البدنية وعلوم الرياضة لوجدناها أكثر من ست عشرة كلية ومجموعة من الأقسام المناظرة وأكثر من 2000 من حملة الدبلوم العالي والماجستير والدكتوراه ينتشرون في جميع أنحاء الوطن وفي جامعاته وكلياته كل هؤلاء مشاريع علماء وأساتذة كبار لا يترددون في خدمة الرياضة وحركة الشباب لكنهم وكما نعرف خارج (اللعبة) الرياضية ! بسبب مواقف مسبقة وتهميش مقصود وضياع للمختصين. بينما المطلوب هو تكاتف الجميع وتعاون الكل من اجل إعادة البناء والإصلاح والتغير. لان الرياضة قطاع واسع يحتاج إلى خبرات كل أبنائها وبكل الاختصاصات لعبور المرحلة الجديدة التي يعيشها الوطن. فهل يصح أن يبني أكاديميو العراق وإبطاله رياضة دول الجوار والمنطقة ولا يبنون رياضة وطنهم؟ هل يصح أن ينتشر أبناء وكفاءات الرياضة العراقية في مختلف البلدان ولا يجتمعون في وطنهم من اجل إصلاح وبناء رياضته؟ أن فتح الأبواب أمام الجميع ودعوة الكل إلى المساهمة في إصلاح رياضة الوطن هو الطريق الصحيح للعودة إلى منصات التتويج وبكل الألعاب !

 

المطلوب من الجامعات

 

لابد للإصلاح أن يشمل كل زوايا الرياضة ومجالاتها ومن هذه المجالات رسائل الماجستير واطاريح الدكتوراه ولكي يكون هذا العمل متوازنا ومفيدا فلابد لهذه الرسائل والاطاريح من أن تكون عملية ومتناسقة مع حاجات المجتمع ومتطلباته وعلى الجهات ذات العلاقة ان تخطط وتبرمج عملها وترسم خططها وتحدد أهدافها وان توجه طلبة الدراسات العليا في درجتيها لكتابة رسائل واطاريح عملية ممكن لها أن تتحول خلال الفترات القادمة إلى خطط عملية وتترجم فوراً إلى تطبيق ميداني يرسم لواقع مستقبلي مشرف. أن قبول الرسائل والاطاريح هذه سيشكل نقلة نوعية في الجانبين العلمي والعملي ! وسيكون هذا خطوة أساسية وضرورية تخلق التعشيق بين الجانب النظري وشقيقه الجانب العملي. وهذا ما افتقدناه خلال الحقبة الماضية من تجربة بناء العراق الحديث. وعلى الجامعات أن تؤكد على هيئاتها العلمية والدراسية أن تعرف حاجة البلد إلى دراسات وبحوث تخص التوجه هذا او ذاك عندها نجد أن تفاهم الجميع سيشكل قوة للجميع وبالتالي تنعكس على بناء الوطن والنهوض برياضته .

 

الحد من تواجد الجهلة !

 

الكل يعرف بأن شروق الشمس يطرد الظلام وكذا الارتقاء بالعلم وتطور البحوث وتواجد العلماء من الأكاديميين في الميدان الرياضي والتواجد في المؤسسات الرياضية وعدم الاستعلاء على الآخرين والمساهمة الفاعلة في قيادة مفاصل الرياضة كل هذه الخطوات ستساهم بقوة في إعادة بناء عالم الرياضة العراقية وتوقف زحف الجهلة والأميين وأنصاف الرياضيين لقيادة المؤسسات الرياضية والتي نشاهدها اليوم وقد تجمع فيها هذا البعض من المتخلفين وكيف صار حال الألعاب تحت قيادة هذه المجاميع. عليه نقول: بأن الإصلاح الرياضي لابد له من أن يشمل ثورة حقيقية تشرق بنورها الوضاء على كل زوايا وأقسام الرياضة العراقية التي عانت وتعاني سطوة الضعفاء والطارئين والانتهازيين وإنصاف الرياضيين ممن تهمهم مصالحهم الشخصية حتى ولو كان ذلك على حساب الوطن .... والى حلقة جديدة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جريدة "طريق الشعب" ص 7                  

الاثنين 26/ 12/ 2016


فلنشدد الضغط لإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين في السودان


صادر عن: التحالف الديمقراطي بالولايات المتحدة الأمريكية
موجه إلى:

 

ممثل الأمم المتحدة يهنئ رائد فهمي

 

 

تلقى الرفيق رائد فهمي سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي، أمس، برقية تهنئة من السيد يان كوبيش الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، في مناسبة أعياد رأس السنة الجديدة.. في ما يلي نصها:

تنديد بـ"وهن" الأجهزة الأمنية.. ومطالبات بكشف الجناة

احتجاج وإدانة واسعة لاختطاف الصحفية أفراح شوقي

 

 

حظيت جريمة اختطاف الصحفية والناشطة أفراح شوقي، باحتجاج وإدانة واسعة من قبل إعلاميين ومنظمات وجهات مسؤولة في الدولة، فيما نظم صحفيون وناشطون وقفتين احتجاجيتين في بغداد.

 

مفهوم "البروليتاريا الرثة" لدى ماركس


د. سعد عبد الرزاق حسين

متخصص في علم الاجتماع

يحتل مفهوم "البروليتاريا الرثة" أو "حثالة البروليتاريا"lumpenproletariat - ، مكانة هامة في فكر ماركس، خاصة تلك المتعلقة بالصراع الطبقي والتركيب الاجتماعي للمجتمع. واهتم ماركس في كتاباته السياسية والمبنية على وقائع وحوادث ملموسة بكل الطبقات والفئات التي كان لها شأن في الصراع الطبقي والاجتماعي، كتلك التي حدثت في فرنسا بين أعوام 1848 -  1852، وهي الفترة التي ابتدأت بثورة شباط 1848 التي انهت حكم عائلة أورليان، وتأسست على اثرها الجمهورية الفرنسية الثانية. وجاءت نهاية هذه الفترة بانقلاب نابليون الثالث على الجمهورية في كانون الاول/ ديسمبر 1852 وتتويجه امبراطوراً على فرنسا. وأهم كتابات ماركس السياسية، إضافة الى "البيان الشيوعي" هي: "الصراع الطبقي في فرنسا" (1850) و"الثامن عشر من برومير لويس بونابرت" (1852) و"الحرب الأهلية في فرنسا" (1871).

 

 

تابعنا على

رابط إذاعة صوت الثورة السودانية ( داخل السودان محجوب من قبل النظام يمكنك استخدام برامج الـ VPN )