ملف "طريق الشعب" عن تظاهرات الجمعة 8 أيلول

في ساحة التحرير.. الاحتجاج مستمر حتى التغيير

 

 طريق الشعب - رعد محمد حسن

احتشد المئات من المتظاهرين في ساحة التحرير ببغداد، يوم الجمعة، مواصلين اصرارهم على المطالبة بمحاسبة الفاسدين وتقديمهم إلى العدالة لينالوا جزاء ما اقترفوه من جرائم بحق الشعب العراقي ونهب المال العام , رافعين شعار التغيير.

ولقد كان للناشط المدني احمد عبد الحسين كلمة استذكار للشهيد هادي المهدي بمناسبة مرور 6 سنوات على اغتياله يوم 8/9/2011 على يد قتلة مجهولين لم يتم الكشف عنهم الى الان .

وقال في الكلمة "اعتقل هادي المهدي مع ابنته واخرين في يوم التظاهرة الكبرى في 25 شباط 2011 واطلق سراحه بعد ان تعرض للتعذيب  وفيما كانت الاستعدادات تجري للتحضير لتظاهرة كبيرة يوم 9/9/2011 ولكن دخل مسلحون الى شقته قبلها بليلة وقاموا بارتكاب جريمة اغتياله, فيما بقي ملفه طي النسيان".                                               

الديوانية.. تظاهرة احتجاجية ضد خصخصة جباية الكهرباء

 

طريق الشعب - ناصر حسين

تظاهر العشرات من ابناء محافظة الديوانية، الجمعة، مطالبين برفض العمل بمشروع خصخصة جباية الكهرباء.

وطالب المشاركون في التظاهرة التي انطلقت من وسط مدينة الديوانية، الحكومة المحلية بعدم السماح للشركة المنفذة بالعمل في المحافظة الا بعد اعادة النظر في المشروع ومراعاته للظروف الاقتصادية التي يمر بها البلد واحوال العوائل الفقيرة والمتعففة، بحسب الوكالة الوطنية للأنباء.

ودعا المتظاهرون السلطة المحلية والحكومة المركزية لمحاسبة الفاسدين وعدم التستر عليهم.

وهتفت جموع المحتجين قائلة: "فاسدون فاسدون.. حسين منهج للعدالة نادى بيهه من قرون.. فاسدون  فاسدون.. والشعب قرر مصيره بالشوارع يهتفون.. فاسدون فاسدون".

ناشطو الناصرية يطالبون بخطوات جدية للإصلاح

تظاهر عدد من الناشطين المدنيين في ساحة الحبوبي وسط مدينة الناصرية، يوم الجمعة، لمطالبة الحكومة الاتحادية بخطوات إصلاحية جدية.

وقال احد المتظاهرين في المحافظة مهدي السعيدي، ان التظاهرة تضمنت ايضاً مطالبة هيئة النزاهة في المحافظة بالكشف عن ملفات الفساد والفاسدين ومحاكمتهم.

ولوح المتظاهرون بتواصل التظاهرات أمام دوائر النزاهة في حال عدم تنفيذ مطالبهم.

البصريون يؤكدون على محاسبة الفاسدين

 

أحمد ستار العكيلي

تظاهر العشرات من أنصار التيار  المدني امس الاول امام مبنى محافظة البصرة، مشددين على محاسبة الفاسدين واحالتهم الى القضاء.

وطالب المتظاهرون بأن تكون هناك خدمات عامة تقدم الى أبناء محافظة البصرة على جميع الأصعدة.

وأعربوا عن رفضهم قانون الانتخابات المحلية الجديد المصوت عليه من قبل حيتان الفساد في البرلمان العراقي من أجل حماية مصالحهم الشخصية باعتمادهم قانون سانت ليغو المعدل 1,7 الجائر المقصي للكتل الصغيرة، مطالبين باعتماد قانون سانت ليغو الاصلي.

وطالب المتظاهرون بتغيير مفوضية الانتخابات الحالية واختيار مفوضية انتخابات نزيهة ووطنية بعيداً عن براثن احزاب المحاصصة الطائفية المقيتة وتبعاتها .

ودعوا إلى توفير فرص عمل للخريجين وأصحاب الشهادات وتوظيف العاطلين عن العمل كونهم يمثلون شريحة كبرى من المجتمع البصري.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الحزب الشيوعي العراقي

جريدة "طريق الشعب" ص الاخيرة

الاحد 10/ 9/ 2017