معهدُ القرشِ بأم درمان  .... هل يُباعُ ؟

تم تجميد القبول لطلاب جدد العام الماضي ومازال السبب غير معلوم.

 رصدت " الميدان"جموع الطلاب وهم يدخلون من بوابة معهد القرش الصناعي العتيق بوسط أمدرمان للتسجيل للعام الدراسي المنتظر انطلاقه فى الخامس عشر من يوليو الجاري.

طوال العام الماضي والذي نقل فيه المعهد من الادارة الاهلية الي ادارة التدريب المهني ولم يتم قبول دفعات جديدة. وهنا إتهم ناشطون  الحكومة  بتجفيف المعهد توطئة لبيعه  حسب قولهم، واشاروا الى ان غياب دور المعهد افضى  لزيادة المشرَّدين اذ ان مهمته إيواء الأيتام والفقراء وتأهيلهم مجانا..

 مخاوف النشطاء تزامنت مع شكاوى لعمادة المعهد من شُّحٍ كبيرٍ بمعينات الدراسة من خامات وآليات ومدربين ومرتبات ، غير ان ادارة معاهد التدريب المهني بوزارة التنمية البشرية والعمل نفت  بشدة وكشفت عن جملة ترتيبات للنُهوض بالمؤسسة. فإلي حصيلة جولتنا بين اروقته وورشه المختلفة:-

  • شح خامات التدريب:

نائب العميد  طه عبد الجليل محمد بدا متحمسا لبدء إجراءات التسجيل للدفعة الجديدة، وقال : ( ستبدأ الدراسة في الخامس عشر من يوليو الجاري، لكل التخصصات وهي التبريد والتكييف والكهرباء العامة والنجارة والتوضيب واللحام للطلاب، والتفصيل والخياطة والتطريز والفنون والأعمال اليدويَّة للطالبات، والدراسة مجانية في كل الأقسام عملا بالهدف الذي من أجله أقيم المعهد في 1931 لتوفير التعليم المهني للأيتام والفقراء حيث أطلق عليه أولا (ملجأ القرش) ثم المعهد، والتسمية تعود لأول قرش تم جمعه من المواطنين لإقامة هذا الصرح بالمجهود الشعبي، ومدة الدراسة في المعهد عامين يتحصل الطالب بعدهما على شهادة تؤهله للعمل بحسب تخصصه. آخر دفعة تخرجت كان قوامها 180 طالبا . وحول المعلمين بالمعهد قال عبد الجليل:  (لدينا معلمون مُنتَدَبُون من وزارة التربية والتعليم وآخرون من ذوي الخبرة أو من يُعيِّنهم مجلس الأمناء، ندرس اللغة العربية والتربية الإسلامية لكل التخصصات ومتعاونون، وقال حول المشاكل اتي تواجه التدريب : المواد الخام وتوفيرها في ظل الإرتفاع المستمر لأسعار الخشب والحديد واللحام أكبر العقبات ، لا تستطيع قبول عدد كبير يصل للأربعين أو خمسين طالبا بسبب هذا  مثلا في سنة لم يدرس بقسم النجارين أكثر من عشرة طلاب لشح الخام،بالإضافة إلى معدات الكهرباء، فأدوات العمل داخل الورش تحتاج إلى صيانة دورية بجانب شراء المواد المستهلَكة خلال العام، لدينا حاجة ماسَّة لتحديث الورش لمُواكبة التطور المهني ، أيضا توفير المواد الخاصة بالكتابة للطالب)

وفي ما يلي تعامل الجهات الرسمية قال طه :  (تأريخياً كان هناك إهتمام كبير بالمعهد من قبل الحكومة ، الرئيس الأزهري قام بتشييد فصلين بالمعهد.     وهناك جهات غير رسمية تقوم بالدعم من شركات ومؤسسات وأفراد . وحول إدراج القرش ضمن معاهد التدريب بوزارة التنمية والعمل قال : "العام الماضي حضر ممثلون للوزارة وتحدثوا عن تحديث الورش و إنعاش حركة العمل عموما بالمعهد ومازلنا ننتظر").

  • توريث المهام:!

من جانبه أبدى الأمين العام السابق للمعهد سيد أحمد سوار الذهب قلقه من مجريات الأمور به وقال : (تدخَّلت الحكومة وأصبح المعهد تابعا لادارة التدريب المهني بوزارة التنمية البشرية و العمل وجمد القبول في ذات العام وهذا أمر جديد يتم التعامل معه لأول مرة ،  وهذا الاتباع تم بتزيين الفكرة من داخل مجلس الامناء ، ولدينا مخاوف من تجفيف هذا الصرح العتيق الذي ظللنا نتعاقب على الإشراف عليه أبا عن جد، ومجلس وزراء ولاية الخرطوم كلف المحلية لإجراء "دراسة وتوفيق أوضاع المعهد" وعبارة توفيق هذه تُثير القلق  لا سيما بعد عدم قبول دفعة جديدة للمستوى الأول العام الماضي، على العموم الإدارة رحبت بالفكرة ، تم طرح معضلة الدخل غير الكافي لمستلزمات العمل وعدم وجود مصادر للدخل سوى الإيجارات للعقارات الخاصة بالمعهد والمطلة على الشارع الرئيسي بجانب تبرعات المنظمات ووعدونا خلال شهرين بإكمال النواقص، وتم تكوين لجان بالإضافة لمجلس الأمناء لتجتمع وتقرر إنتخاب مجلس جديد. ومضى سوار الذهب قائلا: "مازلنا في الإنتظار لكن نحس أنه هنالك نوع من التهميش أو البطء أو عدم الإهتمام، هنالك إجتماعات لايُدعى لها بعض الأعضاء، وأعضاء آخرون رفعوا أيديهم تماما عن المعهد. لاندري ماذا سيحدث غدا؟ وعموما نحن غير مطمئنين لما ينتظر هذا الصرح الفريد والإنساني في تجربة التعليم الأهلي الصناعي والذي أسس تأسيسا وطنيا في مرحلة تضج بالحرص على مستقبل الفقراء، وبه أنفاس مؤتمر الخريجين ، وله خصوصيته وقوانينه ، وخرج المئات من الخريجين شقوا طريقهم بنجاح في شتى نوافذ الحياة ،ومنذ العام 31 ساهم بمنتجات كبيرة من خلال الورش المختلفة عرضت عبر المئات من المعارض الشهيرة لمعهد القرش ،ما حدا بالموسيقارالعالمي "ليوآرمي سترونغ بزيارته").

  • الدفاع عن المؤسسة:!

 .تنطلق حملة قوية لتأهيل المركز بدأت بدعوة من منتدى ابناء امدرمان لطرح قضيته بقوَّةٍ ثم حلقة اذاعية بمحطة هوي السودان اعدها بروف يحي التكينة ودعا ناشطون للدفاع عن بقاء الصرح التعليمي ودعمه شعبيا واقامة ندوات ومحاضرات وحملات تعبئة جماهيرية عبر الاذاعات لإعادته لسيرته الاولى. وقال الناشط اسماعيل عبد الوهاب : (ان ما آل اليه حال المركز لا يسر عدوا ولا حبيبا وتابع : لقد تم تجميد القبول لطلاب جدد العام الماضي ومازال السبب غير معلوم. شوارع ام درمان ومساجدها مكتظة بالمتسولين.   بالمئات في موقف الشهداء والمحطة الوسطي والسوق وفي دور السينما المهجورة واعدادهم الكبيرة تزعج المواطنين وتعرضهم للخطر وجميعهم من الاطفال والشباب في سن الدراسة والتدريب وهؤلاء هم الذين تم من اجلهم إقامة هذا المعهد لحفظ ماء وجههم بتعليمهم صنعة لمعاشهم ومساهمتهم في البنى التحتية للمجتمع ' مدينة كبرى مثل ام درمان لابد من وجود هذا النوع من المعاهد بها للكثافة السكانية العالية وارتفاع نسبة الفقر والتشرُّد. وفي ظل غيابه تحولوا جميعا الى فاقد تربوي تتلقفهم المخدرات والسرقة والجريمة باشكالها المختلفة واصبحوا يحطمون البني التحتية للمجتمع بدلا عن المساهمة في بنائها)

وقالت الناشطة هيفاء عثمان السنهوري (ان وجود المعهد استراتيجي. ومضت في حديثها يحتاج القرش الى ادارة جديدة تتماشى مع مستجدات المجتمع وتجمع الفاقد التربوي من الشوارع تحت مظلة المؤسسة ولابد من ان تكون ادارة قوية ومواكبة وقادرة على خلق بيئة جاذبة تزيد من الاقبال علي الدراسة وتوفر حتي حوافز مالية وداخليات للسكن للتشجيع علي الاقبال علي المعهد. وايضا مجلس امناء بذات المواصفات فبعد وفاة الامير  محمد داؤود الخليفة رئيس المجلس والعمل في تراجع مستمر وهذه مسؤولية المعتمد تعيين مجلس من اعيان امدرمان وهم"اصحاب الوجعة" ولابد من تفعيل ايجارات المعهد لدعم ميزانيته لتوفير معدات حديثة في الورش لمواكبة تطور الصناعة علي اسس سليمة واستيعاب الطالبات طالما هناك مكان مخصص لهن بالمركز.هذا المعهد رمز قومي ومعلم وطني شيَّده شعب السودان لغرض سامي ونبيل ولن نسمح بأي محاولة لتجفيفه او بيعه وسندافع عنه بكل قوَّة)

 تابعنا على

للاشتراك في وتس اب أخبار الحركة الجماهيرية احفظ الرقم 00249122970890 وأرسل عليه جملة ( اشتراك ب الوتس اب ).