امريكا حولت العالم إلى رهينة عن طريق الدولار

حوار مع مايكل هادسون استاذ الاقتصاد في جامعة ميسوري في كانزاس سيتي ..... مجلة يونگه ولت

تعليقات في السياسة الداخلية

تصريحاتٌ مخادعة لامتصاص الغضب الجماهيري العاصف

فلا حوار ولا مساومة ولا تراجع ولا خطوة إلى الوراء.

صفقة القرن الاقتصادية أم نصرة القضية الفلسطينية؟

فؤاد الصباغ

من المؤكد أن السياسة الخارجية للولايات المتحدة الأمريكية أخذت منعرجا جديدا مخالفا لجميع الأعراف و الإتفاقيات الدولية وأيضا للسياسات السابقة التي حكمت البيت الأبيض. فهذه الإدارة تحت إشراف الرئيس الأمريكي المنتخب ورجل المال والأعمال الشهير دونالد ترمب تضرب بعرض الحائط جميع المواثيق الدولية و مبادئ القانون الدولي لتؤسس لنفسها نظاما عالميا خاصا بها. ففي إطار هذه الرؤية الترامبية لمنطقة الشرق الأوسط إنبثقت وثيقة صفقة القرن من أجل تسوية الوضعية العربية الإسرائيلية. فمن أهم بنود هذه الصفقة هو فصل الضفة الغربية عن قطاع غزة و الاعتراف الدولي بالقدس عاصمة أبدية لدولة إسرائيل العظمي التي لا تقهر.

صوت الشعب تتضامن مع شعب السودان وتساند الانتفاضة الشعبية

صحيفة الحزب الشيوعى العراقى

اغتيالات للمعتقلين داخل السجون السودانية واحتجاجات غاضبة تعم المدن والأرياف

طريق الشعب: الميدان

تابعت طريق الشعب صحيفة الحزب الشيوعى العراقى اخبار الانتفاضة فى السودان ، الميدان تقدم هذا الرصد بتصرف نقلا عن موقع الحزب الشيوعى العراقى

تصاعد الاحتجاجات والقمع:

اشارت الصحيفة الى تصاعد حدة القمع والاعتقالات التي تنفذها أجهزة الأمن السوداني تجاه المحتجين الذي لا زالوا في أصرار كبير من أجل اسقاط النظام الدكتاتوري، خلال تظاهراتهم واعتصاماتهم التي تجتاح المدن والأرياف بمشاركة شعبية واسعة، وفي تطور جديد، كشفت المجموعة السودانية لحصر ومتابعة أحوال معتقلين ثورة ديسمبر 2018،

مساهمة في إعادة قراءة ماركس (8)

 ماركس بين مملكتين: الحرية والضرورة

خارج السياق

الحرية لكل المعتقلات والمعتقلين

مديحة عبداللة

يشهد اليوم موكب الحرية من اجل التضامن مع المعتقلات والمعتقلين فى سجون النظام ، والمطالبة باطلاق سراحهم دون قيد او شرط ، لانهم لم يفعلوا سوى ممارسة حقوقهم الدستورية بطريقة سلمية ، وايضا القيام بواجباتهم كمواطنات ومواطنين لايمكنهم السكوت على الانتهاكات التى تقع ضد الوطن  ،حيث يقوم النظام باعتقال  المواطنين وحرمانهم من حريتهم رغم دستورية عملهم ، بينما يغض الطرف عن من قاموا بالقتل والتعذيب وتخريب الاقتصاد وارتكاب كل اشكال الفساد .

بيان الحركة التقدمية الكويتية حول مشاركة نائب وزير الخارجية

في صورة احتفالية مع رئيس وزراء الكيان الصهيوني

إن مشاركة وزير خارجية دولة الكويت في الصورة الجماعية التي يتصدرها رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين ناتنياهو خلال ما يسمى مؤتمر الأمن والسلام في الشرق الأوسط المنعقد في وارسو، تمثل خطوة سيئة ومرفوضة جملة وتفصيلاً، فهي تتعارض مع الموقفين الكويتي الشعبي والرسمي في رفض التطبيع مع العدو الصهيوني.

في ختام الإسبوع الثامن للثورة ..

آلاف المتظاهرين في موكب المعتقلين وضحايا التعذيب بالخرطوم

في ظل تفسخ  النظام الثورة تدخل شهرها الثالث

بقلم : تاج السر عثمان

  تدخل الثورة السودانية شهرها الثالث بعد تفسخ وتحلل النظام وتجربة كبيرة خاضتها في الشهرين الماضيين، مارس فيها النظام كل أشكال العنف والقهر من اطلاق للرصاص الحي مما أدي لاستشهاد 54 مواطنا، وجرح المئات ، واعتقال أكثر من ألف مواطن، مع ممارسة التعذيب الوحشي الذي أدي لاستشهاد مواطنين، إضافة للدهس بـ "التاتشرات"، والضرب بالهراوات والغاز المسيل للدموع، والتعدي علي حرمات البيوت وضربها بالغاز المسيل للدموع مما أدي لحرق بعضها، والتحرش بالنساء كما حدث في موكب ضحايا الحروب والانتهاكات الخميس 14 فبراير،

اسرة الشهيد بابكر عبد الحميد :دمه لن يروح هدرا ...التضامن الواسع معنا كان خير سند لننا

للسيد محافظ بنك السودان ،،، لا يوجد حل غير الرحيل

الهادي هباني

لم تكن الأخطاء الإملائية التي صاحبت طباعة فئة ال 200 جنيه الجديدة من العملة المحلية في جانبيها العربي والإنجليزي هي الوحيدة التي تفضح ارتباك الحكومة واضطرابها تحت تأثير الضربات الموجعة التي تتلقاها يوميا من اتساع حركة الجماهير بشكل متزايد ومتسارع منذ انطلاق ثورة 19 ديسمبر الظافرة. وهي عاجزة تماما (وبكل ما تعني هذه الكلمة من معاني) عن السيطرة علي الأمور وتقديم حلول لقضايا الجماهير السياسية والإقتصادية والاجتماعية. فقد جاء تصريح السيد محافظ بنك السودان المركزي في لقائه الأخير مع قناة 24 ليعزِّز ذلك الاضطراب ويبين ذلك الشلل والعجز التام، ويكشف من بين السطور مدي خطورة الأزمة الاقتصادية التي تواجهها البلاد.

دفاع شعبى ...للذود عن حمى الوطن ... أم أمن النظام ؟

الميدان : القسم السياسى

المشهد السودانى ...مسارات وتحديات

د. أماني الطويل

يبدو أن تغيير النظام السياسي في السودان أصبح حتميا نتيجة فشله في القيام بوظائفه الأساسية تجاه الشعب السوداني من ناحية، واستمرار الاحتجاجات ضده على مدى أكثر من أسبوع على رقعة واسعة من التراب الوطني لدولة السودان، من ناحية أخرى. غير أن حجم هذا التغيير، أو درجة جذريته مازال غير واضحا حتى اللحظة، نظرا لتشابك عوامل كثيرة معظمها داخلي، وإن كان للعوامل الإقليمية والدولية مساحة مؤثرة نظرا لما يمكن أن تحدثه حالة فراغ السلطة في السودان من انعكاسات على الأمن الإقليمي والدولي. وربما يكون من المهم في البداية رصد حالة الاحتجاجات وأسبابها، ثم تحولاتها، قبل أن ننتقل غلى حدود التغيير المحتملة.

فوضي عارمة في بعض المؤسسات التربوية بالوطن العربي

فؤاد الصباغ

تشهد بعض الدول العربية مؤخرا حراكا إحتجاجيا و إجتماعيا متواصلا للمدرسين و فوضي عارمة داخل أغلب المؤسسات التربوية. إن هذه الإضرابات العامة المتتالية أثرت مباشرة علي المستوي العام للتعليم بشتي فروعه و أقسامه إبتداءا من الإبتدائي إلي الثانوي وصولا إلي التعليم العالي. فهذا الخلل في المنظومة التعليمية و التربوية بالدول العربية كان سببه الرئيسي يكمن بالأساس في هشاشة الأسس التنظيمية التقليدية و التسيير البيداغوجي السيئ في كافة وزارات التعليم بتلك الدول.

نافذة دولة جنوب السودان

تحت عنوان :"ظاهرة إنحراف سلوكيات الشباب والاطفال"

منتدى شباب شلو الثقافي الإجتماعي ينظم سمنارا بالحاج يوسف

دبلجة الصور على مواقع التواصل الإجتماعي .. إنتهاك إعلامي لحقوق المرأة

الخرطوم: الميدان

حول وثائق الفترة الانتقالية (2)

وثيقة البديل الديمقراطى :

* السودان دولة مدنية ديمقراطية تحُكم خلال الفترة الانتقالية بمؤسسات قائمة على سيادة حكم القانون

*القوات المسلحة مؤسسة قومية حامية للوطن ولسيادته وتأتمر بأمر السلطة التنفيذية المختصة

*إتخاذ كل الإجراءات السريعة و اللازمة والمفضية لاستعادة إستقلال القضاء والمحاماة والأجهزة العدلية الأخرى

*إستعادة إستقلالية ومهنية الإجهزة الإعلامية الرسمية لتعود ملكاً للوطن وتعزيز حرية الصحافة واحترام الصحفيين

*أستعادة قومية قوات الشرطة واستقلالية القوات النظامية الأخرى وتصفيه كل مظاهر الحزبية والعقائدية فيها

*إلغاء قانون الأمن الوطني لعام 2009 وتصفية جهاز الأمن الوطنى والمخابرات العامة المؤسس بموجبه

الحل للوضع السياسي الراهن

رؤية الحزب الشيوعي من خلال وثائقه

قضايا نتمسك بها.... الإسقاط/التفكيك/التصفية "التغيير الجذري"

  1. الفترة الانتقالية 4 سنوات.
  • المراجع لبرامج الفترة الانتقالية المواثيق الموقعة من القوى السياسية المدنية والعسكرية في الفترات الماضية.
  • البديل الديمقراطي بين قوى الإجماع والجبهة الثورية أديس أبابا.
  • ميثاق نداء السودان الموقع في باريس بين قوى الإجماع الوطني ونداء السودان ومبادرة المجتمع المدني وحزب الأمة القومي.
  • نداء الخلاص الموقع بين القوى السياسية في الداخل 17 يناير 2018.

الثورة السودانية تتقدم نحو الانتصار

بقلم : تاج السر عثمان

  تواصل الثورة السودانية تقدمها إلي الأمام وتنضم اليها مدن وفئات مهنية جديدة ، وأكدت وجودها القوي في موكب الخميس 7 فبراير في قلب العاصمة الخرطوم التي كانت مدججة بترسانة عسكرية ضخمة ، رغم حملات الاعتقالات والقمع الوحشي بالهراوات والغاز المسيل للدموع، وتقترب الثورة من شهرين منذ أول مظاهرات اندلعت في 13 ديسمبر وعززتها عطبرة في انفجارها الثوري المدوى الذي عبر عن تقاليدها النضالية في 19 ديسمبر 2018،

سكرتارية اللجنة المركزية

الحزب الشيوعى السودانى

بيان جماهيرى

تعج الساحة السياسية الآن بعدد من المبادرات تقدم اقتراحات للوضع الانتقالى، بعد تشييع السلطة الحاكمة الآيلة للسقوط نتيجة لاستفحال الازمة السودانية، وبسواعد شباب السودان الثائر الذى قرر "تسقط .. بس" هذا الشعار الرائع المعبر. نحترم مقاصد بعض الذين قدموا مذكراتهم، ولكن الاختلاف فى مصير بلد كالسودان يجعل من الضرورة بمكان ان نقدم نقدنا لها دون مواربة وبوضوح كامل فهذا مصير شعب ودولة، وبالطبع يقدم الذين يحاولون اعادة مسرحيات حكومة الوفاق من منسوبى النظام والذين تلوثوا معه وانغمسوا فى الفساد و يأملون فى ايجاد موقع لحزبهم الفاسد صاحب المشروع المنهار،

 

 

تابعنا على

رابط إذاعة صوت الثورة السودانية ( داخل السودان محجوب من قبل النظام يمكنك استخدام برامج الـ VPN )