ويسألونك عن نفي الصراع الطبقي..قل لمصلحة من..؟؟؟؟ (2)

حول رؤية الدكتور شمس الدين ضو البيت لمفهوم الصراع الطبقي

  • الصراع الطبقي هو نتيجة حتمية وضرورة تاريخية فرضتها ظروف التضاد في الوضع الاقتصادي والتناقض بين مصالح الطبقات.
  • سوف يظل الصراع الطبقي في السودان مستمرا طالما هناك فقراء لا يجدون حق العيش الكريم.
  • الوعي الطبقي وسط الطبقة العاملة السودانية كان متجذرا ومتعمقا الي أبعد الحدود.

بقلم / طارق علي

اللجنة المركزية للحزب الشيوعى تطالب باعلان النهود وكسلا مناطق كوارث

خارج السياق

لنعى الدرس ...الآن هجرة السيليكون !!

ذكر المدير العام لشركة الكهرباء القابضة عن اتفاقية مع شركات المانية لاستخراج السيليكون من الرمال البيضاء في ولايتي نهر النيل وشمال كردفان، واشار الى ان الكميات المستهدفة لهذه المشروعات تقدر ب(2)مليون طن من جملة الكميات المتوفرة في السودان والتي تقدر بأكثر من (3) مليار طن،

الاسعار بالأرقام قبل وبعد ميزانية الجوع

بعد ميزانية الجوع ، ارتفعت اسعار العديد من السلع الضرورية بصورة جعلت المواطن يكابد الصعاب، من اجل توفير الحد الأدنى لمتطلبات العيش، والسبب في ذلك ان النظام ، عمل على تحرير اسعار السلع وجعلها في يد الرأسمالية الطفيلية التي هدفها الثراء السريع  على حساب المواطن ، كما انه – النظام – رهن الارض وباعها للمستثمر الاجنبي، وعمل على تخريب الاقتصاد بسياساته المدمرة ، ورغم كل المطالبات والتوضيحات التي قيلت من الاقتصاديين ان ميزانية 2018 ستنتج عنها كوارث اقتصادية وستقود الى مزيد من  الفقر والجوع ، فسميت بميزانية الجوع وهذه هي بعض الدلائل على  نتائجها الموضحة في الجدول ادناه

أين تسهر هذا المساء؟

لمناسبة صورة لوركا الزائفة وإعدامه!

  الأمم المتحدة للفنون(يونارتس)تعين الأستاذ/ أبوعبيدة البقاري سفيرا لها بالسودان

في رثاء د. الفاتح على حسن

الفاتح على حسن ... القلب المليء وفائض بمحبة الناس

بقلم :طارق الشيخ سلامة

يوم الجمعة الحزين : نبأ حزين فاجع ومؤلم برحيل الصديق والزميل الإنسان الرائع د. الفاتح على حسن اختصاصي الأمراض الجلدية واحد المقدامين المصادمين من رابطة الأطباء الاشتراكيين في السودان. الفاتح ذلك الطبيب صاحب القلب المليء وفائض بمحبة الناس . عمر مديد كرسه للقضية الأهم تقدم الإنسان السوداني وسعادته .. طبيب بارع وإنسان متواضع هادئ يشع على من حوله بالثقة والفأل .. الفاتح شجرتي الوريفة كلما عدت الى السودان أجد عنده المتكأ وصفاء الذهن برغم الألم وشجون الناس والوطن .. عنده تحس بالفأل ومعه تحس بقدرات إنسان مذهلة في التعايش مع هموم لا حصر لها وأكثرها هم عام ومصير وطن يتسرب من بين أيدينا.

عهد التميمي حرة، ساعديها للنضال، وجهها للحرية...

بقلم/ جابر حسين

(... هل تقبلين مُساقاً إلى السجن في كلِّ يومٍ

جريرَتُهُ كَلمتانِ على وَرَقٍ من لَهَب

ليضحَكَ في وجهِ حابسِهِ المستريب بقلبٍ نبيل،

حتَّى إذا قام من بَصقَةِ الدَّمِ

عادَ إلى الناس ممتلئاً كبرياءْ.

هل تقبلين؟).

خارج السياق

أراضي الشمالية مهددة بالبيع. ...قاوموا

كشفت دارسة أعدها الحزب الشيوعي بالشمالية عن التحول فى دور البنك الزراعي من ممول للمزارعين بشروط ميّسرة منذ تأسيسه ، الى التمويل بشروط قاسية وصيغ مجحفة تقود فقراء المزارعين الى السجون بسبب الإعسار وعدم القدرة على السداد ، إضافة الى ارتفاع رسوم الإجراءات البنكية  شركات التأمين ، حيث تعدت نسبة فوائد البنك الـ(15%) (الميدان) الاحد 22 يوليو2018م.

خارج السياق

جوعُ الأطفالِ يكشفُ المستورَ !!

حكمة تَلِيدةٌ اتبعها المجتمع السودان منذ زمن بعيد  تقول (البيوت ساترة ) للإشارة الى أن ما يجرى داخلها من ضيق فى المعيشة وجوع وعَنَتٍ تستره أسوارُ المنازل ولا يدرى به احد. وللإشارة أيضا الى (التكتم على الضيق حفاظا على الكرامة ) والإشارة أيضا الى قناعة العقل الجمعي (بأن الطعام ) ونقصه والحاجة إليه احد أسباب (كسر إرادة الأفراد ). لذلك يسود الصبر على نقص الطعام أكثر من أي شيء آخر. الا أن الطغاة استغلوا تلك القناعات الاجتماعية ، وطبقوا سياسات قاسية لا إنسانية حتى صار الجوع (حالة عامة ) وخرج من سيطرة الأفراد والأسر وبات يدفع  للبكاء العلني !

كان وسام في صدر أمتنا

 بقلم : مأمون عيــســي

مثل هذا اليوم 28 يوليو عام  1971كان يوماً خريفياً نحساً مشؤوماً علي البلاد توشحت فيه سماء العاصمة بسحب سوداء داكنة، كأنها ترتدي ثوب حداد خشن مشاركة في الحزن والأسى والإحساس بالفجيعة والحسرة .

وبينما كان السفاح الملعون في غمرة جنونه وهلعه وهياجه يلقي بالوعيد والسباب الفاجر يميناً وشمالا وهو مخمور بغير وازع أو دين.

نور الصادق القيادية بالحزب الشيوعي بـدارفور للميدان:

الحوار حول الانتخابات والأولويات المقلوبة (5)

أحزابنا هل جديرة بقيادة وانجاز التغيير القادم؟

  • الأحزاب الضعيفة هي نتاج أكثر من ثمانية عقود من الزمن، من التضحيات المادية وغير المادية، خلال ثلاث دكتاتوريات عسكرية غاشمة، ولا تزال صامدة
  • تخطي سيطرة الطائفية لا يتم بلعن الأحزاب، أو السخرية منها، وإنما بنشر الاستنارة والنضال من اجل الديمقراطية التي ستعطي الجماهير سيطرة أكبر .

المشهد السياسي

خبر... و...تعليق

بقلم : يوسف حسين

الخبر:

أوردت صحيفة الجريدة، في عددها الصادر بالأمس، الأربعاء 25 يوليو 2018، على لسان د.عمر باسان، الأمين السياسي للمؤتمر الوطني، في اللقاء الصحفي الذي أجراه معه رئيس تحرير الجريدة، الأستاذ اشرف عبد العزيز، التالي:-

رموز المعارضة السودانية في إفادات للميدان

لا خيار لنا غير إسقاط نظام المؤتمر الوطني الفاسد والمستبد

  • مصطفى السيد: نستطيع تحريك الجماهير في اللحظة الثورية الحاسمة
  • رمزى : المعارضة السودانية بفصائلها المختلفة تخطو خطوات متقدمة
  • الساير : العجز فى الجازولين يقدر بمائة ألف برميل
  • وجدى : القوى المعارضة أدركت خطل مخطط الهبوط الناعم

صَفْحَتَانِ مِنْ دَفْتَرِ القَرْنِ الأَفْرِيقِي!

بقلم/ كمال الجزولي

حوار الانتخابات والالويات المقلوبة؟ (6)

منظمات المجتمع المدني ... الصمود في وجه العاصفة

  • تصدى الطلاب لمقاومة نظام الاخوان منذ يومه الأول، وخاضوا ضده معاركة بطولية، وصمدوا ببسالة امام كتائبه المسلحة، وقدموا عشرات الشهداء

منصات مصائد إيواء المهاجرين

أحمد الفاضل هلال

الهجرة كقضية عالمية تتفاقم حدتها يوميا وهي دليل صارخ على الظلم وعدم العدالة والنهب الممنهج للموارد،  والإغراق بالديون وبعد تجفيف معظم الموارد أصبح الغرب يقدم حلولا على شاكلة التعاطف والصدقات. الا أن القضية تجاوزت مراحل الإحسان والوعظ ووضعت الغرب أمام مأزق أخلاقي وورطة إنسانية أماطت اللثام عن الادعاء بالمصير الإنساني المشترك.

 تابعنا على

للاشتراك في وتس اب أخبار الحركة الجماهيرية احفظ الرقم 00249122970890 وأرسل عليه جملة ( اشتراك ب الوتس اب ).