من دفتر يوميات الثورة(3)

الحركة الإسلامية السودانية الرهان الخاسر

بقلم/ تيسير حسن إدريس

  • المبتدأ

لقد سقط خطاب الحركة الإسلامية المتسربل بالشعار المقدس، وسقطت معه ورقة التوت التي كانت تخفي خطل مشروع الخداع والمتاجرة بالدين، وذهب عن شعب السودان أخيراً وبغير رجعة حر مقارعة نظام يتدثر بدثار  العقيدة،ويتاجربقيمها النبيلة.

 خمس ساعات متواصلة من التظاهر في الخرطوم

شعب السودان يشق طريقه نحو اسقاط النظام

بقلم : تاج السر عثمان

   يواصل شعب السودان مقاومته الباسلة للنظام الفاسد، ودخلت الاحتجاجات اسبوعها الثالث بموكب الأحد 6  يناير الذي دعا له تجمع المعارضة السياسية والمهنية الذي انطلق من الخرطوم من عدة مواقع " شارع السيد عبد الرحمن وابوحمامة، وباشدار وبري" والتي تعرضت لقمع مفرط وحملة اعتقالات واسعة، وحدثت وقفة احتجاجية من أساتذة جامعة الخرطوم بدارهم والذين تعرضوا للقمع المفرط والحصار في الدار، واعتقال أكثر من 8 منهم ، كما انطلق موكب من مدينة مدني وآخر من عطبرة.

المشهد السياسي

المؤامرة

علي سعيد

جاء في الأسافير ان 22 حزبا قدموا مذكرة فى شكل طلب للبشير بالتنحي.
طبيعة الأحزاب الموقعة ونوع طلبها هو نفسه خارطة الطريق والهبوط الناعم وهي الصيغة المثلى لأعداء الوطن الخارجيين والاقليميين الذين شهدنا تحركاتهم وزياراتهم للنظام خلال الهبة الجماهيرية الحالية.
المذكرة تضليل واستهتار بنضال ودماء كادحي الشعب وشبابه من الجنسين التي سفحها الاسلاميون - ولا نستثني أحدا-

هدى عربي ،، البيان بالعمل

أعلنت المطربة هدى عربي وعبر صفحتها بالفيس بووك عن إلغاء جميع ارتباطاتها الفنية المتعلقة بالحفلات التي كانت قد تعاقدت بخصوصها لمناسبتي الكريسماس ورأي السنة، كأحد أشكال تضامنها وفرقتها الموسيقية مع انتفاضة الشعب السوداني وتكريماً لشهدائهم وجرحاهم، وفي اتصال بها من ثقافة الميدان، أكدت عربي أنها بالفعل أعلنت عن هذا الموقف وأعادت جميع الأتعاب المالية المتفق عليها وأنهت التعاقد الفني بينها وبين الأطراف المعنية ،، وفيما يلي نص بيانها التوضيحي:ـ

تقدم الحركة الجماهيرية وتراجع النظام بعد موكب 31 ديسمبر

بقلم : تاج السر عثمان 

    أشرنا في مقال سابق إلي أن انتفاضة 19 ديسمبر سوف تتسع قاعدتها الجماهيرية بسبب عمق أزمة النظام وعدم مقدرته علي تقديم أي حلول للأزمة الاقتصادية والمالية التي كان السبب الرئيسي فيها، فلا يستطيع العطار إصلاح ما أفسده الدهر، كما سخرت الجماهير من وعود النظام الكاذبة بحل الأزمة التي سوف تزداد استفحالا بإجازة موازنة العام 2019 التي سوف تكون أسوأ من العام 2018،

شهب ونيازك

قصة يوم نضالي سمح

كمال كرار

سيكتب التاريخ الثوري ان الخامس والعشرين من ديسمبر 2018 كان جسر العبور للانتفاضة المشهودة التي اطاحت بنظام الفساد والاستبداد في السودان .

منذ الثامنة من صباح الثلاثاء 25 ديسمبر كان وسط الخرطوم ترسانة عسكرية.. آليات مدرعة وجنود ومدافع وبمبان وطائرات تحلق في السماء وقناصة ينتشرون علي اسطح المباني العالية. ..

شكلت القوات الامنية طوقا في شكل مربع ..ضلعه الشرقي علي امتداد شارع المك نمر.. والغربي في شارع عبد المنعم وجنوبا الي السكة حديد ..وشمالا القصر الجمهوري. ..

الذكرى 63 لاستقلال السودان

 لنعزز الاستقلال بإسقاط النظام

  بقلم : تاج السر عثمان

 تمر الذكرى 63 لاستقلال البلاد وشعب السودان يخوض أنبل معاركه ضد نظام الاسلامويين الفاشي الدموي، وتتوحد إرادة شعبنا ممثلة في أحزابه السياسية وتنظيماته المدنية والنقابية والحركات في الهامش من أجل اسقاط النظام واستعادة الديمقراطية ووقف الحرب وتوفير الحياة الكريمة وقيام دولة المواطنة التي تسع الجميع غض النظر عن اللغة أو اللون أو المعتقد السياسي والفلسفي، ووحدة وسيادة البلاد.

خارج السياق

التنظيم أقوى سلاح!

مديحة عبدالله

الاستجابة القوية والواسعة لدعوة المهنيين أمس، دعمت الانتفاضة برافد العمل المنظم، وهو أقوى سلاح في وجه ترسانة القمع التى أشهرها النظام في وجه الشعب ،وتلك رسالة قوية للسلطة التي عملت على تكسير كل الإتحادات والنقابات الديمقراطية ، لكن الشعب كسر تلك الحواجز وبنى تنظيماته التي تملك القدرة على صنع الأحداث .

ويحاول النظام الآن استخدام مليشياته المختلفة، وبث الأكاذيب واتهام الحزب الشيوعي بالتخريب! الهدف والقصد تغبيش الوعي والطرق على مسائل تجاوزها وعي الشعب،

اعتقالات عقب المظاهرة التاريخية لموكب المهنيين بميدان الشرف

أسماء الأبطال والبطلات الذين اعتقلهم جهاز أمن  بولاية الخرطوم حتي ليلة الأربعاء 26/ 12 /2018

١/بابكر الحاج/محامي/دنقلا

٢/عبدالرحمن محمود محامي/دنقلا

٣/يعقوب محامي /دنقلا

٤/شيماء ابراهيم الشيخ

٥/نون كشكوش

بين الجد والهزل

يوم الجرد العظيم!

أبوريم

في عرف السادة التجار من أهل السوق الشطار عند (تدشين) أولادهم الشباب للعمل معهم في التجارة لمواصلة المسيرة التجارية والحفاظ على (كار) الأباء والأجداد القيام بإفتتاح محال تجارية جديدة لأبنائهم في أهم وأحسن المواقع، وهي مليئة و"مستفة" بكل الأصناف من السلع والبضائع وفي معيتها – للخدمة السوقية – كادر مدرب من الشباب العاطل المُعطَّل!

وبعد أن يسلم الآباء والأعمام أبنهم التاجر الشاب متجره الجديد بما فيه من بضائع يدعمونه بدفتر شيكات للسحب من الحساب البنكي الجاري باسمه ومعه مفاتيح المخازن والخزينة "الجعيصة" المليئة بالحُزم والرُزم النقدية وبعدها يفرون منه ويعافونه ويبتعدون عنه كالبعير الأجرب !؟

خطوة... خطوة والثورة طريق الشعب

بقلم: فتحي الفضل

تدخل مسيرة الثورة السودانية فترة متقدمة إثر الاحداث وتراكم النضالات الاخيرة المستمرة للحركة الجماهيرية في المجالات المختلفة.. وهي تتصدى لنظام الانقاذ في جميع الجبهات. لقد ظلت الحركة الجماهيرية تصارع النظام منذ بدية هذا العام بشكلٍ مستمرٍ لم يتوقف.. وكانت مطالب الجماهير تتعلق بتحسين الاجواء الحياتية ورفض سياسات النظام الاقتصادية.. وعبر نضالاتها المستمرة ضد الغلاء والفقر والجوع والمرض.. تلمست الجماهير طريقها لتصل في نهاية المطاف إلى أن مظاهر الأزمة في زيادة صفوف الخبز والجاز والبترول واختفاء الدواء وزيادة تعريفة المواصلات واستشراء الفساد والصفوف المتزايدة أمام الصرافات،

أجندة ثقافية

ورحلت أم بلينا السنوسي في أيام تشبهها...

للشمس النايرة قطعنا بحور

حلفنا نموت أو نلقى النور

بقلم/هيثم دفع الله

قبل أن تشهد أكتوبر أخرى وملحمة وقصة ثورة أخرى رحلت أم بلينا السنوسي الفنانة الوطنية صاحب الصوت العميق والدافئ ، والتي اسهمت بشكلٍ كبيرٍ في صياغة الوجدان السوداني عبر تغنيها بالعديد من الأغنيات سواء على مستوى الأغنية الرومانسية والعاطفية أو الاجتماعية أو الاغنية الوطنية والسياسية الثورية، رحمها الله قدر ما قدمت لوطنها وشعبها.

انتفاضة 19 ديسمبر تدخل مرحلة متقدمة

بقلم : تاج السر عثمان

 لم تأت انتفاضة 19 ديسمبر التي تشهدها مدن السودان المختلفة من فراغ ، بل كانت امتدادا لهبات جماهيرية ضد ديكتاتورية الاسلامويين الفاشية التي أذاقت شعبنا مر العذاب وجردته من أبسط مقومات الحياة من خبز ووقود وخدمات التعليم والصحة ، ونهبت ثروات البلاد حتي أثرت فئة صغيرة من الطفيليين الاسلامويين علي حساب الشعب السوداني وبيع ممتلكاته  وأراضيه بما فيها من ذهب وبترول وغيرهما ، وفرطت في السيادة الوطنية.

جاءت انتفاضة 19 ديسمبر امتدادا للتراكم النضالي السابق مثل هبات سبتمبر 2013  ويناير 2018 التي زلزلت أركان النظام ، واحتجاجا علي الغلاء وانعدام أبسط ضروريات الحياة بعد أن انهكها الوقوف في صفوف المخابز والوقود والصرافات ،. الخ ، وفشل الحكومة في حل مشاكل الجماهير.

إضاءات مكثفة

 غداً نكون كما نود

محمود الشيخ المحامي

لا عجالة البتة.. فكل الثورات والهبات يبتدئها المواطنون، ثمّ تنضم لها القوى السياسية لاحقاً . ولذلك، لا بد من شحذ الهمم والبعد عن التخوين. كما أنه من الضرورة بمكان تحييد الشرطة والجيش عبر الحديث الإيجابي، باعتبارهما جزءاً من مكونات الدولة لا الحكومة، فقياداتهما، وإن والت أي نظام حاكم، لأغراض شخصية وانتهازية؛ فإن ذلك لا ينسحب على منسوبيهما المكتوين بالضائقة المعيشية، والمعنيين بتوفير الأمن .

أَمِينْ مكِّي: أَصْدَاءٌ مِنْ أَوْرَاقِ العُمْر!

لِمَ لَمْ تَبلغَ انْتِفَاضَةُ أَبْرِيلَ مُبْتَغَاهَا؟!

بقلم/ كمال الجزولي

(1)

شرُفتُ، خلال زمن قياسي، بتحرير صفحات من أوراق عمر صديقي الرَّاحل د. أمين مكي مدني، عهدت بها إليَّ، مطلع أكتوبر 2018م، لجنة قوميَّة تكوَّنت لتخليد ذكراه. كان المطلوب تحرير هذه الأوراق كمذكِّرات، وإصدار طبعة تذكاريَّة منها ليوم تأبينه الحادي والعشرين من نوفمبر.

احتجاجات السودان ورهان التغيير

جاسم الحلفي

(ها انك حكمت ٣٠ عاما، فإن كنت عادلا فقد مللناك، لكنك غير عادل وقد رفضناك). بهذه الكلمات البليغة لخص احد خطباء التظاهرات في السودان الموقف الشعبي المناهض لرئيس الجمهورية عمر البشير، الذي وصل الى الحكم عبر انقلاب عام ١٩٨٩، وحكم السودان بقبضة متزايدة البطش. وسبق للمحكمة الجنائية الدولية ان أصدرت مذكرات اعتقال بحقه في عامي ٢٠٠٩ و٢٠١٠ بتهمة ارتكاب جرائم حرب وإبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور.

البديل الديمقراطي

نحن قوى الإجماع الوطني إذ نؤكد حرصنا علي التغيير السلمي الديمقراطي الذي يستلهم تقاليد شعبنا المجربة في مواجهة الدكتاتوريات ومن موقع المسئولية الوطنية نتقدم بهذا البرنامج الي كافة جماهير شعبنا وقواه السياسية والمدنية والاجتماعية بكافة قطاعاته التقليدية والحديثة، في الريف والحضر الملتزمة بالنضال من اجل التغيير، وفك الارتباط بين الدولة والحزب الحاكم، وضمان استقلال القضاء وسيادة حكم القانون، وذلك لضمان الحفاظ علي كيان الدولة السودانية من شر التمزق والتفتت، ولا ينقذ البلاد من حالة التردي والفشل والخضوع للوصاية الدولية الا عزيمة اهلها وكافة قواها الوطنية بارادتهم الحرة وتكاتفهم من اجل اقامة بديل ديمقراطي يرتكز علي مشروع وطني مجمع عليه .

أولاً: الفترة الانتقالية: يحكمها إعلان دستوري تبدأ بتشكيل الحكومة الانتقالية وتنتهي بإجراء انتخابات حرة ونزيهة .

انتفاضة 19 ديسمبر تدخل مرحلة متقدمة

بقلم : تاج السر عثمان

 لم تأت انتفاضة 19 ديسمبر التي تشهدها مدن السودان المختلفة من فراغ ، بل كانت امتدادا لهبات جماهيرية ضد ديكتاتورية الاسلامويين الفاشية التي أذاقت شعبنا مر العذاب وجردته من أبسط مقومات الحياة من خبز ووقود وخدمات التعليم والصحة ، ونهبت ثروات البلاد حتي أثرت فئة صغيرة من الطفيليين الاسلامويين علي حساب الشعب السوداني وبيع ممتلكاته  وأراضيه بما فيها من ذهب وبترول وغيرهما ، وفرطت في السيادة الوطنية.