أزمة الخُبز إلى أين ؟

عبد العظيم البدوي النقرابي

تحت الضوء الخافت لشهر  سبتمبر  بدأ المنتدى غير الدوري للحزب الشيوعي  بربر أعماله  في مساء الجمعة الماضى، و كان موضوع المناقشة في المنتدى( أزمة الخبز إلى أين ؟ ) و سرعان ما غاب الشهر الوليد الذي يبلغ من العمر أربعة أيام ليكتمل تقديم المناقشة تحت جنح الظلام وبمساعدة كشاف الموبايل، وحدث ذلك لأن التيار الكهربائي قد انقطع في دار الحزب  والمنطقة و ليس كل مربع ( 11 ) الذي تقع فيه الدار ! .

الميدان تحاور السكرتير السياسي للحزب وتضئ سيرته الذاتية (5)

الخطيب للميدان:ـ

الخرطوم تنتج 14 ألف طن يومياً من النفايات الطبية

قرشي عوض

الذكرى الخامسة لهبَّة سبتمبر2013

بقلم/ تاج السر عثمان

  تَهِّلُ علينا الذكرى الخامسة لهبَّة سبتمبر 2013 والبلاد تعيش أسوأ من الأوضاع التي أدت إليها  ، وبعد هبَّة 16 يناير 2018 التي نقلت الحركة الجماهيرية إلى مستوى متقدم في منازلة النظام ، وتصاعد نضال الحركة الجماهيرية ضد سياسات النظام الاقتصادية والقمعية، والتدهور المستمر في مستويات المعيشة، وأساليب النظام في تغيير جلده بتعديلات وزارية شكلية مع الإبقاء على جوهر النظام والسياسات التي قادت للأزمة، والمزيد من الزيادات في أسعار الخبز والوقود والخصخصة وتشريد العاملين.

فوضى الأسعار وغياب القانون

قرشي عوض

عرض لتقرير الأمم المتحدة عن أوضاع حقوق الإنسان في السودان

تعليقات في السياسة الداخلية

سليمان حامد الحاج

لن تستطيع الحكومة الجديدة الخروج من الازمة

الاقتصادية ورفع معاناة المواطنين بذات السياسات القديمة (1-3)

 انتهاج الحكومة الجديدة ذات السياسات الاقتصادية القديمة التي اتبعها النظام شريحة طبقة الرأسمالية الطفيلية طوال ما يقارب الثلاثين عاما الماضية، فانها ستعيد انتاج الازمة من جديد وبصورة اكثر عمقا واشد قسوة مما كانت عليه وستقع اثارها الكارثية المدمرة على عاتق المواطنين الذين وصلت حياتهم حد الكفاف.

إضرابات المعلمين والأطباء والعاملين تصب في الحراك الجماهيري

عفاف أبوكشوة

شهدت الساحة السياسية السودانية حراكا جماهيريا ومطلبيا واسعا، خلال الأسبوع الماضي ، تمثل في الإضرابات والاعتصامات المتنوعة وسط المعلمين والأطباء، والعاملين في بعض المؤسسات الحكومية بولاية غرب كردفان، وشملت كل من الدويم والحصاحيصا وعبري وادي حلفا وأبوزبد، احتجاجا على تأخير صرف مرتب شهر اغسطس والبدلات والمستحقات المتمثلة في منحة عيدي(الفطر والأضحى) وبدل الوجبة واللبس.

يقظة شعب

بقلم:ـ كمال الزين

الولايات المتحدة هي العدو

بقلم / فتحي الفضل

(منذ إعلان الرئيس الامريكي الأسبق جورج دبليو بوش مع بداية القرن الحادي والعشرين الحرب.. باعتبارها حرب الديمقراطية العالمية ضد الإرهاب للرد على هجمات 11 سبتمبر 2011 لم تك تلك الحرب في جوهرها إلا حربا امبريالية إرهابية على الديمقراطية، وعلى حريات الشعوب وسيادة الدول المستقلة لاخضاعها لمشاريع الهيمنة الامريكية عالميا بقوة السلاح، وقمع ومصادرة الحريات والانقضاض على حقوق الإنسان وإنجازات العاملين.. وكل ضحايا السياسات الليبرالية الجديدة ليس في البلدان المستهدفة من هذه الحرب العالمية، بل في المراكز الرأسمالية المتطورة نفسها، بما فيها الولايات المتحدة والإتحاد الأوربي.

شئ منتن ليس في الدنمارك، هذه المرة

بقلم: د. مصطفى مدثر

الشيئ العفن، اتضح أنه لم يكن في دولة الدنمارك، بل في كندا!، وأغلب العروض الحديثة لهاملت حذفت هذه العبارة من مسرحية شكسبير التي تقول:

Something is rotten in the state of Denmark، والرابط بين الجملتين أعلاه هو دأب ونجاح الامبريالية، حتى الآن، في تجيير واقع الحياة على كوكب الأرض لمصلحة مشروعها الخالد.

في الكندا، كما في البلدان المتقدمة اقتصادياً، كلما اقتربت من أحوال سكانها الأصلانيين، تكشف لك مدى التجاوز لحقوق الانسان الذي أقدمت عليه الرأسمالية تحت مسمى دولة الحقوق والقانون. وأنه وبشكل دستوري موجود على أرض الواقع نوعان من البشر، الأصلانيون ال native وباقي سائر سكان كندا ومنهم شخصي المنزعج لهذا الاكتشاف!

الشِّيُوعِي مُورِيسْ أُودَانْ

بَيْنَ فِرِنْسيَّةِ المِيلادِ وجَزَائِرِيَّةِ الاسْتِشْهَاد!

بقلم/ كمال الجزولي

لعلَّ أكبر المفارقات التَّاريخيَّة بشأن "التَّعذيب"، كوسيلة تدمير لشخصيَّة الضَّحيَّة، تتمثَّل في أن فرنسا، رغم كون ثورتها العظمى هي أوَّل الحراكات الرَّاديكاليَّة التي سعت لوضع حدٍّ لتلك الممارسة البشعة، بإصدار "إعلان حقوق الإنسان والمواطن" عام1789م، وذلك بغرض تجريمها، ومعاقبة مرتكبها بالإعدام على المقصلة، إلا أنها عادت، هي ذاتها، في بعض منعرجات المصائر الاستعماريَّة للجُّمهوريَّة، ونكصت على أعقاب مبادئها الثَّوريَّة الأولى، لتعتبر نفس هذه الممارسة "جزءاً لا يتجزَّأ من نظامها القائم"، على حدِّ تعبير الجَّنرال شارل ديجول الذي يعتبره الكثيرون الأب الرُّوحي لفرنسا!

عاطف خيري ومحسن خالد، لم يكونا أبدا في مهارب المبدعين!

* تعقيبا على مقال سيد أحمد إبراهيم.

الدكتورة حاجة كاشف بدري ..وداعاً

خارج السياق

وأين خيار السلام في دارفور ؟

مديحة عبدالله

وضعت حكومة ولاية وسط دارفور (3) خيارات لسكان المعسكرات تمهيدا للإخلاء الطوعي ، وقال والي الولاية لصحيفة "الجريدة" أمس أن الخيارات المطروحة تتلخص في :

(1) دمجهم في مدن الولاية الكبرى مع التزام حكومة الولاية بتوفير قطع السكن والخدمات الأساسية.

(2) عودتهم إلى قراهم الأساسية التي نزحوا منها بفعل الحرب.

سلامات حبابك ابوعيسى

أسبوعيات سوركا

يكتبها:ـ محمد سوركتي

  • الشملة:ـ

فى نصيحة حايمة ليها يومين.. جننونا بيها جن .. قالو عشان تطرد البعوض تجيب (طلح )مكسر دقاااااق وتجيب( قرض) وتختهم فى النار وتبخر البيت ..تانى مافى بعوضة حا تدخل بيتك و تتهنى بالنوم بدون اى حكحكة وقريص ..  يامؤمن يامصدق انا مشيت اشتريت (الطلح والقرض ) وولعناهو من العصرية فى البيت المغربية اشوف ليك البعوض شايل (شملتو) وجايي من هناك.

حكومة تكنوقراط وغموض المفهوم

احمد الفاضل هلال

في ظل الالتباس الذي يكتنف سوق السياسة يتم التلويح احيانا برايات تخفي الخداع وقد تبدو للبعض لحظة انتصار ولكنها ما هي الا حيلة سياسية ماكرة للترتيب والتنظيم للانقضاض مجددا لهزيمة الطرف الذي اوشك على الانتصار. وهذه الخديعة تستخدمها قوى دولية واقليمية لاجهاض أي نهوض او حراك شعبي.

عصر هبار..على من الدو  (1-4)

بقلم/ عبد المنعم الخضر محمود

 أخذنا معه و سافرنا..في جوف سفينته، سطحها وشواطئ رسوها عبر رحلة جاوزت الربع قرن.وفي ذات أمسية كالحة.ومن غرفة الربابنة أومأ لنا بإعياءٍ  فنزلنا.. وذهبنا ننتظره وننتظرها هناك عند المصب، فوجدنا الأنواء والرياح مزقت تلك الأشرعة ذات القلاع الراسخة.. رست السفينةعلى الرصيف الناتئ الأحجار .. وانسحب النهر من تحتها كامرأة  تنوي اتمام  تبرجها.. بظهورنا سرنا إلى الأمام حيث يأبى فؤادنا أن نعطيه ظهرنا.

تفرّيغ النظريات السياسية من مضامينها وتدجينها

  • لم يطالب الحزب الشيوعي بتبني مواقفه وبرنامجه بل وضح فقط خطورة مواقف بعض القوى والقيادات الباحثة عن مصالحها على حساب المصالح الوطنية العليا
  • هدف القوى الامبريالية هو الهيمنة على كامل المنطقة ووضع مقدرات وثروات شعوبها تحت السيطرة عن طريق تجزئة الهيمنة على كل شعب على حدة
  • القوى المعارضة الرافضة للحلول المستوردة تنطلق في رفضها من منطلق الحرص على الوطن وحقوق أهله بعد أن رأت النتائج الكارثية

 

 

تابعنا على

رابط إذاعة صوت الثورة السودانية ( داخل السودان محجوب من قبل النظام يمكنك استخدام برامج الـ VPN )