الحزب الشيوعي:يوجد معتقلون وجهاز الأمن يجافي الحقيقة

صديق يوسف : يوجد معتقلون سياسيون بسجون النظام

إعتبر عضو اللجنة المركزية بالحزب الشيوعي، صديق يوسف، حديث جهاز الأمن حول عدم وجود معتقلين سياسيين مجافياً للحقيقة.

وقال صديق في تصريح لـ(الميدان) إن هناك عدداً من المعتقلين السياسين في سجون جهاز الأمن، لأكثر من شهور، وأضاف :يوجد على سبيل المثال بالمعتقلات الآتية أسماؤهم آدم الشيخ، مضوي ابراهيم، حافظ ادريس، نورا عبيد، تسنيم الزاكي، محمد الحسن بوشي، معتز العجيل، امين سعد، صابر عبد الله نصر ،محمد موسي،شمس الدين محمد، بحر الدين،آدم حجر.بالاضافة لمجموعة تراكس وعاصم عمر المقدمين لمحاكمات .

واستغرب لحديث جهاز الأمن حول التعديلات الدستورية، مضيفاً ان اعتبار الأمن صلاحيات الجهاز بجمع المعلومات و تحليلها (كلام كتب قديمة) استهتار بالدستور، وتابع هناك نصوص في الدستور تحدد مهام و صلاحيات الأمن، بجمع وتحليل المعلومات، و أردف قانون الأمن الحالي مخالف للدستور الإنتقالي.

وأشار إلى أن جهاز الأمن ضد التزام رئاسة الجمهورية بتنفيذ مخرجات الحوار، التى اقرت تعديل صلاحيات الأمن، الا ان مقاومة الجهاز للتعديلات تشير إلى مخالفة الأمن لقرارات الرئاسة التى  دفعت بالتعديلات الدستورية بالبرلمان.